ads
ads
وطن
2016-12-29

زوجة القاضي المختطف: نكتفي بما تنشره الجهات الامنية حفاظاً على سير التحقيقات


القطيف – منير النمر (صحيفة الرياض)
دعت زوجة قاضي دائرة الأوقاف والمواريث بمحافظة القطيف الشيخ محمد الجيراني جميع وسائل الإعلام ورواد مواقع التواصل الاجتماعي إلى عدم استغلال حادثة اختطاف القاضي لتوجيه الاتهامات، مشددة على أهمية التوقف عن نشر الشائعات حول حادثة الاختطاف.
وقالت زوجة القاضي لـ”الرياض” إنه من المهم الاكتفاء بما تنشره الجهات الأمنية فقط، حفاظاً على سير التحقيقات الأمنية، مؤكدة أنه لا يحق لأي جهة التصريح بأي مستجدات حول القضية سوى الجهات الأمنية وعائلته من الدرجة الأولى، سائلة الله أن يعيد زوجها سالماً إلى ذويه.
وتوجهت بالنيابة عنها وعن أبناء الجيراني وبناته وجميع أفراد أسرته بالشكر الجزيل لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية، ومحافظ القطيف خالد بن عبدالعزيز الصفيان، ولجميع الجهات الأمنية، ولكافة أبناء القطيف والوطن لوقوفهم معهم واهتمامهم وتعاطفهم مع قضية الشيخ ودعائهم لله بأن يعود سالماً معافى، داعية كل من يملك أي معلومة بشأن قضية الاختطاف أن يبلغ الجهات الأمنية بها فوراً أو يتواصل مع أسرته.
يشار إلى أن القاضي محمد الجيراني تعرض للاختطاف من أمام منزله في جزيرة تاروت قبل أكثر من أسبوعين، وهي حادثة لقيت إدانة واسعة من كافة أبناء وأطياف المجتمع في أنحاء المملكة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى