ads
ads
ads
ads
وطن
2017-03-26

‎أهالي القطيف: إخافة الأصوات الوطنية اعتداء على السلم الأهلي


‎تدافعت أصوات أبناء المنطقة الشرقية للتنديد بمحاولة مجهولين إسكات أصوات الحق التي تعمل على تعزيز اللحمة الوطنية وتقف بصلابة في وجه الفئة الخارجة عن القانون والنظام والمجتمع.
‎وأكد عدد من الدعاة والمشايخ والمثقفين أن نشر قائمة تضم شخصيات في القطيف بدعوى الخيانة هي مواصلة للمحاولات الفاشلة في استهداف المجتمع المسالم ومحاولة تعكير الصفو وإيذاء المواطنين الشرفاء الذين نذروا أنفسهم بقول كلمة الحق في وجه أي باغ ومعتد يريد استهداف الوطن وأمن المواطنين.
‎وطالب الشيخ حسن الصفار المجتمع بتحمل المسؤولية في محاصرة توجهات العنف، والتعاون مع أجهزة الدولة في مواجهتها، مستنكرا الحوادث الأمنية التي شهدتها المنطقة في الأيام القليلة الماضية، وآخرها محاولة اغتيال عضو سابق في المجلس البلدي.
‎وأعرب عن حزنه وألمه لوقوع هذه الحوادث في المجتمع، وقال: «إنه لواقع مؤلم ومحزن أن تحصل هذه الحوادث في المجتمع المسالم والمنطقة الآمنة».
‎واعتبر الكاتب حسن المصطفى نشر القائمة إرهابا فكريا، وتهديدا جديا، لافتا إلى أن الهدف من وراء نشر القائمة محاولة منع جميع الأصوات الرافضة للعنف، والداعية لعدم العبث بالسلم الأهلي، مشددا على عدم ترهيب الأصوات الوطنية بالقطيف من قبل المسلحين.
‎وطالب بضرورة الدفاع عن الاستقرار والسلم الأهلي، داعيا الوجهاء لمواجهة جدية مع الخارجين على القانون.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى