2013-09-16

ضباب يباغت الأجواء ليومين ويبدد الرطوبة عن الشرقية

أحمد المسري – الدمام

توقعت الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة أن تكون حالة الطقس اليوم الاثنين سماء غائمة جزئياً على جنوب وأجزاء من غرب المملكة، تتخللها سحب رعدية ممطرة على المرتفعات الجنوبية الغربية تشمل جازان، عسير، والباحة، تمتد حتى مرتفعات الطائف والمرتفعات الجنوبية لمنطقة المدينة المنورة. ورؤية غير جيدة بسبب العوالق الترابية والغبار على اجزاء من شمال و الاجزاء الداخلية لجنوب غرب المملكة، فيما يبقى الطقس رطبا خلال ساعات الليل المتأخر والصباح الباكر على الأجزاء الساحلية من شرق المملكة.

وستكون الرياح السطحية في البحر الأحمر شمالية غربية الى غربية بســرعة 15 إلى 38 كيلو متراً في الساعة، وارتفاع الموج من متر إلى متر ونصف المتر، وحالـة البحر متوسط الموج.
أما الرياح السطحية في الخليج العربي فستكون غربية الى شمالية غربية بســرعة 15 إلى 35 كيلو متراً في الساعة، وارتفاع الموج من نصف
متر إلى متر ونصف المتر، وحالـة البحر خفيف إلى متوسط الموج.

في غضون ذلك، سيرافق المنطقة الشرقية في هذا اليوم الاثنين وغداً الثلاثاء الضباب الخفيف وبدرجة حرارة تتراوح بين 43 و41 درجة مئوية للعظمى، و23 و25 درجة مئوية للصغرى، لتصفو الأجواء في يومي الأربعاء والخميس كنهاية الأسبوع ليتبعها أول أيام الإجازة يوم الجمعة بحالة جو صحو أيضاً، وستثبت درجات الحرارة في الأيام الثلاثة سابقة الذكر على درجة 42 للدرجة المئوية العظمى و25 للدرجة المئوية الصغرى.

وأوضح الباحث الفلكي وعضو جمعية الفلك بالقطيف سلمان الرمضان أن تداخل الفصول واضطراب الأجواء قد ينتج عنه حالة الضباب، مشيراً إلى أن شهر أكتوبر يعتبر موسماً للضباب وتكثر وستتواجد هذه الحالة بشكل أكبر في الأيام المقبلة، وخاصة عند تدشين شهر أكتوبر، مبيناً “أننا على موعد لدخول فصل الخريف في 23 أكتوبر لذلك سنشاهد الضباب في أجواء الشرقية”، لافتاً إلى أنه سيكون هناك ضباب خفيف على أجواء المنطقة الشرقية في اليومين القادمين. وبين الرمضان أن الضباب يتجمع في الأيام غير المشمسة وخاصة في فصل الشتاء وشهر فبراير تحديداً ليكون بديلاً عن الرطوبة النسبية.

وأضاف “نحن على موعد منتصف أكتوبر والذي يعلن دخول موسم الوسم، الذي تتلطف الأجواء لتميل الأجواء إلى الاعتدال ويبدأ تدشين انخفاض درجات الحرارة بشكل ملحوظ، حتى ينتهي ذلك، وتضرب الأجواء ليباغتنا دخول فصل الشتاء بعدها، وسنشاهد الضباب نتيجة لميلان أشعة الشمس عنا مما ينتج تكون الضباب بدلاً من الرطوبة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *