رحلوا عنا
2018-06-24

سيهات: الحاجة كاظمية عبدالله محمد الحكيم في ذمة الله

محمود عبدالله - خليج سيهات

انتقلت الى رحمة الله تعالى : الحاجة كاظمية عبدالله محمد الحكيم .
العمر : 61 عاما.
حرم : المرحوم ابراهيم منصور مبارك .
الابناء : حسين و احمد و علي و خليل و منصور و عباس و 5 بنات .
السكن : سيهات حي الطف .

التشييع : اليوم الأحد الساعة ٤

مجلس العزاء للرجال : في حسينية شاخور .
مجلس العزاء للنساء : في حسينية الشهيد بحي الجمعيه

‫7 تعليقات

  1. انا لله وانا اليه راجعون الله يرحمهابرحمته الواسعة ويسكنها فسيح جناته مع محمد وال محمد الطيبين الطاهرين.

  2. إنَّا لله وإنا اليه راجعون …
    نعزي العائلتين الكريمتين الحكيم والمبارك .
    الله يرحم الفقيدة أم حسين بواسع رحمته ويسكنها فسيح جنانه مع النبي الأكرم محمد وآله ، ويربط على قلوب فاقديها الصبر والسلوان والأجر والثواب _ عظم الله أجوركم ( الفاتحة مع الصلوات )

  3. تغمد الله الفقيده بواسع رحمته واسكنها الفسيح من جنته وحشرها الله مع محمد وآل محمد الطيبين الطاهرين. والهم ذويها الصبر و السلوان. إنا لله وإنا إليه راجعون

  4. ( الَّذِينَ إِذَا أَصَابَتْهُمْ مُصِيبَةٌ قَالُوا إِنَّا لِلَّهِ وَإِنَّا إِلَيْهِ رَاجِعُونَ ) اللهم اجعل في قبرها الضياء والنور والفسحة والسرور والكرامة والحبور والمسك والكافور والولدان والحور وانقلها اللهم من ضيق اللحود والقبور الى سعة الدور والقصور(فِي سِدْرٍ مَّخْضُودٍ * وَطَلْحٍ مَّنضُودٍ *وَظِلٍّ مَّمْدُودٍ *وَمَاء مَّسْكُوبٍ *وَفَاكِهَةٍ كَثِيرَةٍ* لّا مَقْطُوعَةٍ وَلا مَمْنُوعَةٍ *وَفُرُشٍ مَّرْفُوعَةٍ)مع الذين انعمت عليهم من النبيين والصديقين والشهداء والصالحين وحسن أولئك رفيقاً.

  5. (إِنَّا لِلّهِ وَإِنَّـا إِلَيْهِ رَاجِعونَ)

    أحر التعازي والمواساة لأسرة الفقيدة السعيدة ، سائلين الله العلي القدير أن يتغمدها بواسع رحمته وان يسكنها الجنة مع محمد وآله الاطهار ، وأن يلهم اهلها وذويها الصبر والسلوان

    رحم الله من قرأ لروحها سورة الفاتحه….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى