وطن
2018-07-18
قدم شكره لسمو أمير المنطقة ولسمو نائبه على دعمهما الكبير للمهرجان

أمين الشرقية: “صيف الشرقية” سيركز على الموروث الشعبي…وأوبريت غنائي بتقنيات حديثة في حفل الافتتاح


كشف معالي أمين المنطقة الشرقية المهندس فهد بن محمد الجبير أبرز تفاصل مهرجان صيف الشرقية 39، والذي سيعقد في 13 من شهر ذي القعدة الجاري، في الواجهة البحرية في الدمام، وذلك بحضور ورعاية صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية.

وأشار معاليه الى أن حفل الافتتاح سيتم إقامته بشكل مغاير خلال مهرجان هذا العام، إذ سيتم استخدام تقنيات حديثة يتم استخدامها للمرة الأولى في تاريخ مهرجانات الأمانة، حيث سيتم تقديم أوبريت غنائي خاص عن المنطقة الشرقية وما تمتلكه من موروث شعبي صنعه الآباء تروي حكاية النجاح والحضارة التي قام بها أبناء المنطقة بالإضافة للفنون والفلكلورات الشعبية، إضافة الى أنه سيتم تقديم 4 لوحات فنية سيتم تقديمها عن طريق تقنية الـ3d ، وستحمل العديد من المفاجآت للزوار.

وذكر أنه سيتم للمرة الأولى إقامة خيمة للتزلج والتي تم تخصيص مساحة واسعة لإقامتها، وتم تجهيزها بأفضل التقنيات اللازمة، إضافة الى توفير جميع اشتراطات السلامة للحفاظ على سلامة الزوار ومرتادي الفعالية.

ولفت الى أن خيمة القرية التراثية ستأتي بشكل مختلف خلال العام الحالي، حيث أن تصميم الخيمة مستوحى من قصر الشيخ محمد بن عبدالوهاب الفيحاني بجزيرة دارين والتي تعد أقدم ميناء على الخليج العربي منذ 300 عام قبل الميلاد، وتميزت بتجارة اللؤلؤ والمسك منذ القِدم، حيث يعد قصر الفيحاني من القصور الأثرية القديمة بالمملكة والذي كان له اهتمام كبير لما يحظى من موقع استراتيجي في جنوب جزيرة دارين، فيما ستحتضن الخيمة العديد من الفنون الشعبية والتي تمثل جزءً من التراث الشعبي في المنطقة الشرقية والتي تتضمن (العاشوري- الليوه- الفجري-البستة -الخيالي-العبوني- النقازي-الصوت-العرضة السيفية- والهيدة) وغيرها من الفنون التراثية، التي تعكس تنوع واختلاف الفنون الشعبية والثقافية والاجتماعية باختلاف المناسبات والأحداث للفرد والمجتمع كونها مرتبطة بعادات وتقاليد وقيم، إضافة الى أن الخيمة ستحتضن العديد من الالعاب الشعبية التراثية والتي تعكس الموروث الشعبي للمنطقة الشرقية.

وشدد معاليه على أن المهرجان في نسخته الحالية سيعزز من مفهوم التراث الشعبي للمنطقة الشرقية، من خلال تعريف الاف الزائرين بأهمية هذا الموروث وأهميته ومكانته الكبيرة، مشيراً الى أنه تم تجهيز العديد من الاركان وتخصيص العديد من الفعاليات التراثية والتي تجذب الزوار ، لافتاً الى أنه سيتم عرضها بطريقة مغايرة عن السابق .

وقال أن المهرجان سيشهد مشاركة البرنامج الوطني للحرفين والصناعات اليدوية (بارع) من خلال مشاركة العديد من الحرفيين والحرفيات السعوديات في المهرجان، بهدف عرض منتجاتهم ومشغولاتهم اليدوية والتي دائما ما تحوز على اعجاب الزائرين، مؤكدا أن المهرجان يحرص على تواجدهم بشكل دائم بهدف دعمهم ومساندتهم وتقديم كافة أنواع الدعم لهم خلال فترة أقامه المهرجان .

وشدد الجبير على أن مهرجان صيف الشرقية يحرص على دعم وتنشيط حركة السياحة الداخلية في المملكة بشكل عام والمنطقة الشرقية خاصة، من خلال تخصيص فعاليات وأنشطة ترفيهية تتناسب مع جميع شرائح المجتمع، إضافة الى أن اللجنة العليا للمهرجات تعمل بشكل دائم على التنويع والتجديد في الفعاليات في كل عام.

وقدّم الجبير باسمه وباسم كافة منسوبي أمانة المنطقة الشرقية وجميع اللجان العاملة في المهرجان، شُكره وتقديره لصاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز أمير المنطقة الشرقية، والى سمو نائبه صاحب السمو الملكي الأمير أحمد بن فهد بن سلمان على اهتمامهما وحرصهما ودعمهما اللامحدود لمهرجان صيف الشرقية بشكل خاص؛ وعلى دعمهما للسياحة الداخلية بشكل عام، فيما أكد على أن رعاية وتشريف سمو أمير المنطقة الشرقية للحفل سينعكس بشكل إيجابي على نجاح المهرجان؛ فيما قدّم شكره إلى جميع الجهات الحكومية والخاصة على دعمها ومشاركتها في المهرجان، والتي تأتي من الشراكة الاستراتيجية بين الأمانة وبين هذه الجهات.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى