مايسطرون
2019-02-10

رحلة غوص المحبة في جمعية سيهات


 

مع صوت حفيف الشجر التي تحمل اللوز و الكنار و الليمون الأخضر ، وزقزقت عصافير اليبال و الأشول و المدقي ، وهديل حمام النخيل و الزاجل والقلابي ، وصوت خرير ماء عين مريجب والكعيبة و مايد ونسيم الهواء البارد في سيهاتنا الغالية ، تم عقد اجتماع في بيت العمدة الحاج عبدالله المطرود رحمه الله في بندر جمعية سيهات لتشكيل طاقم يوم ( الدشة وهو يوم الغوص ) لطاقم (سفينة) سيهات ويقود هذا الطاقم (النوخذة) شوقي المطرود ويدعم هذا الطاقم السردال و الجعدي و البحار و الغواص و النهام و التباب .

وحمل أسماء هذا الطاقم من عوائل سيهاتنا الحبيبة .

االسيهاتي والخريدة و الخليفة و المطر وزين الدين و البونيان و الدبيس .

حيث النوخذة يقوم باتخاذ القرارات و الإشراف المباشر لحركة السفينة وشق ( خور سيهات ) داخل أحياء سيهات وأزقتها

أما الجعدي : هو نائب النوخذة ويدعمه في قراراته

أما الغواصين الذين يسبحون داخل أحياء سيهات بين طرقاتها وأزقتها لمسح رأس اليتيم وصدر الضعيف و وجه المحتاج

وهناك ( السيب) من طاقم السفينة الذي يقوم بدعم الغواص

وهناك ( الطواش ) الذي يجمع اللآلئ و المرجان من أهل الخير

وهناك ( النهامين ) وهو الصوت الإعلامي الذي يشدو على مسامعنا و خواطرنا

فقد رفعت الأشرعة وسارت السفينة من بندر جمعية سيهات في يوم الدشة يوم الغوص
داخل أحياء سيهات التي تحتاج إلى صبر وقوة تحمل وفن التعامل مع أمواج المسئوليات وصعوبة هيجان بحر الضمير
وعواصف الانتقادات (لاستخراج لؤلؤ) المساعدات من (محارات) أموال أهل الطيبة و الإخلاص لتطييب خواطر ألم المحتاجين و كبار السن الذين اعتزلوا (رحلات غوص) الحياة و أغوارها

فالحذر الحذر من أن تصطدم السفينة بصخرة الأنا و الأهواء

واحذروا من ( سنة الطبعة ) التي تطبع و تفتك بقيمنا وأخلاقنا و روحنا و وحدتنا لتضعوا مرساة الأمل في بندر جمعية سيهات

و الحذر من ( يرايير ) الخارج الذين يعملون على فزع أسماكنا

عليكم بحسن اختيار ( الهيرات) لاستخراج اللؤلؤ من (محارات)( هوامير) التجار ورجال الأعمال و من أهل الخير ، ومن أهل الكنعد و الصافي و اليميام و الميد

وتجمعون منهم اللؤلؤ الأزرق و الأحمر و الأخضر من المال ، لسد البطون الجائعة ومسح دمعة الأيتام و الأرامل ومعونة الضعفاء و المحتاجين

أرسموا لنا ( خور سيهات ) من جديد

وها نحن نقف على ( سيف البحر و الأمل ) ونرفع أيدينا بالدعاء لكم لتنتهي رحلتكم بكل الحب و الود ومعكم لآلئ خدمتكم لأهلكم و عقد مرجان ابتسامتكم ومودتكم و تواضعكم وبساطتكم

فهذا هو تاريخكم القديم تاريخ الآباء و الأجداد ، فأنتم تمثلون ربابنة البحر التي تعقد الآمال و الأحلام لمجتمعاتنا .
ونسأل الله العلي القدير التوفيق في مسيرتكم و التسهيل في أموركم بحق محمد و آل محمد

هيثميثم

تعليق واحد

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى