ads
ads
ads
ads
وطن
2019-08-17

الأخوان الغراش ضمن مهرجان سوق عكاظ للمرة الثانية

ريم عيسى - خليج الدانة

صناعة الفخار من التراث العربي الأصيل الذي تتميز به محافظة القطيف تحديداً وبعد أن استُبدلت هذه المهنة بأدوات حديثة أراد العم زكي وأخوه سعيد إحياءها و جعلها تحفة فنية في كل منزل.

زكي وسعيد الغراش للمرة الثانية يتواجدان بالطائف ضمن مهرجان سوق عكاظ، حيث قال زكي أنه بدأ صناعة الفخار منذ الصغر برفقة والده وهو الآن عن عمر يناهز 43 عاماً، وقال أن صناعة الفخار بداية كانت هواية ومع الوقت تحولت لمهنة أساسية يمارسها وأنها مصدر رزقه ولا زالت هوايته المفضلة.

وفي سؤال خليج الدانة له عن طبيعة مشاركته بالمهرجان قال:
” أنا متواجد في الطائف منذ أكثر من ١٦ يوماً، مشاركتي كانت مثل باقي المهرجانات في صناعة الفخار وقد تم ترشيحي من قبل مدير المهرجان الدكتور مقبل، والحمدلله الإقبال واضح من قبل الناس ومثل العادة هناك الكثير من الأسئلة حول صناعة الفخار وأجود أنواعه ؛ والحمدلله ثقة الناس تزداد يوماً بعد يوم ورغبتهم في شراء المنتج القطيفي، وأوضح أن المشاركات القطيفية متميزة كالعادة لكن هذه السنه لم يتواجد في المهرجان أشخاص من القطيف غيري وأخي فقط”.

وأشار إلى أن هذه المشاركة كانت للسنة الثانية على التوالي في سوق عكاظ وأن هذه السنة متميزة حيث كان المشاركون من أنحاء البلدان والذي ميز السوق أكثر أنهم قاموا بتوسعته؛ غير ذلك كان اللبس التاريخي أساسياً أثناء التواجد في السوق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى