ads
ads
كشكول
2019-12-26

د المزعل: سيادة العقلانية الطريق لاستعادة العرب لمكانتهم الحضارية


نالت الأمسية الثقافية التي نظمها منتدى الثلاثاء الثقافي مساء امس تحت عنوان “الفجوة الحضارية بين أوروبا والعالم العربي” وشاركت فيها استاذة التاريخ الحديث الدكتورة شرف المزعل اهتماما كبيرا بين مثقفي المنطقة الذين شاركوا بكثافة في الحضور والحوار حول الموضوع.

واستعرضت المحاضرة مظاهر قيام الحضارة العربية في العصر العباسي كنموذج بناء مدينة بغداد، وانتشار الحلقات التعليمية، المستندة على التعددية الفكرية، وتوسع اعمال الترجمة، والتصالح بين الفلسفة والمعتقد، وسيادة النظريات العلمية والتجريبية. كما ناقشت أسباب انحسار وضعف الحضارة العربية ومن بينها: نشوء اليقينيات الجمعية، وتحول المدارس الفكرية لمذاهب، وضمور الحس التاريخي، وسيطرة الطقوسية والشعائرية، والاغتراب عن معنى الدين،
اضافة الى عوامل خارجية أخرى أيضًا.

وناقشت في محاضرتها التاريخية الأسباب الفكرية والعلمية والسياسية التي ساهمت في نشوء الحضارة الأوروبية، وتزامنها مع لحظة انفلات الحضارة العربية. واوضحت ان الأداة للدخول للحضارة تأتي من خلال تطبيق
المنهج التاريخي والعقلاني على التراث كما فعل الأوروبيون منذ لحظة سبينوزا والفلاسفة التنويريين بهدف المصالحة بين التراث والتاريخ.

وطرح المشاركون في فقرة الحوار العديد من الأسئلة حول الإشكالات القائمة في الحضارة الغربية ومعوقات النهوض للحضارة العربية، وأكد ضيف شرف الندوة الباحث الأستاذ زكي الميلاد في كلمته على ان أوروبا لم تعد قادرة على تقديم اطروحات جديدة للعالم العربي كما ان العرب عليهم الاعتماد على ذاتهم للنهوض الحضاري.

وعرض في الأمسية فيلما قصيرة من انتاج محلي تحت عنوان “أديب”، واقامت الفنانة زكية المتعب معرضا فنيا تشكيليا وتحدثت عن تجربتها، كما استعرض الدكتور هادي ال ناصر تجربة “مقهى سقراط” الحواري، وتحدث الفنان عبد العظيم الضامن عن البرنامج القادم لبرنامج شتاء تاروت.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى