2020-03-26
المملكة تستخدم أحدث الفحوصات والعلاجات المتاحة

الصحة : تسجيل 112 حالة جديدة ووفاة واحدة

إيمان أحمد – خليج الدانة

قال الدكتور محمد العبد العالي أنه تم تسجيل 112 حالة جديدة مصابة بكورونا ، وكلها حالات معزولة في عزل صحي ، بالإضافة إلى حالة وفاة واحدة وبلغ بذلك إجمالي الحالات المصابة إلى 1012 حالة.
وأكد المتحدث باسم وزارة الصحة في الموجز الصحفي اليومي أن عدد الممارسين الصحيين الذين تأكد إصابتهم بفيروس كورونا هو قليل ، والحمد لله لا توجد لإصابة المراقبين الصحيين تفشيات في المنشآت الصحية باستثناء منشأة خاصة في الرياض تم الإعلان عنها سابقاً ، وتم إغلاقها موصياً بالالتزام بالنصائح العامة ؛ البقاء في المنزل والبعد عن التجمعات والتقيد بمنع التجول والسلوكيات الصحية وغسل اليدين والبعد عن المصافحة.

وأضاف د. العبد العالي أنه من المهم أن نوصي الجميع إذا كان لديهم أعراضاً أن يقيم الإنسان نفسه ذاتياً بشكل يومي ، وعلى الجميع الاستفادة من تطبيق موعد وعمل التقييم الذاتي ، والصحة على استعداد لتلبية أي استفسارات من خلال طرق التواصل المختلفة معها ، مشيراً إلى أن كافة الممارسين الصحيين والعاملين في القطاع الصحي ، يقومون بالواجب ، وكل من يعمل في المجال الصحي هم يستشعرون حجم الواجب وحجم الشكر الذي غمرهم به هذا المجتمع ،؟ونتمنى لكل أفراد المجتمع الصحة والسلامة.
وأشار المتحدث باسم الصحة أن البروتوكولات العلاجية المستخدمة حول العالم مازالت قيد التجربة ، ولدينا لجنة وطنية تعنى بالأمراض المعدية ، وهناك لجان أخرى بوزارة الصحة ونظرت في ذلك ووضعت أدلة وبروتوكولات لاستخدام العلاجات المناسبة للحالات المصابة.
وحول ارتباط البعض بكورونا قال الدكتور العبد العالي: أن البعوض ناقل لمجموعة من الأمراض ، لكن ارتباطه بفيروس كورونا نادر وانتقاله الرئيسي عن طريق الرذاذ ، لذا نوصي دوماً بالتباعد الاجتماعي ، وبشكل عام نحن نحذر دوما من البعوض لنقله العديد من الأمراض حتى ولو لم يكن مرتبطاً بفيروس كورونا.

وأشار العبد العالي إلى أن عدد المعزولين في المحاجر الطبية والعزل الصحي قرابة الثلاثة عشرة ألف حالة منهم أربعة آلاف في العزل الصحي وتسعة آلاف في الحجر المنزلي ، مشيراً إلى أن المملكة حصلت على أجهزة متقدمة للفحوصات الدقيقة وتقوم بها منذ البداية ، والفحوصات الموجودة تتفاوت ، فهناك أجهزة تعطي نتائج سريعة. ونحن نحذر من محاولات استمالة الناس باستخدام فحوصات غير معتمدة من الأجهزة الصحية الرسمية ، فإجراءات الفحوص تقوم بها الأجهزة الصحية الرسمية والجهات المعنية بتقديم الفحوصات الصحية ، وهي لديها فحوصات سريعة تقدم النتائج في أقل من يوم ، وعند ظهور أية فحوصات جديدة تحرص المملكة على الحصول عليها على الفور.
المقدم طلال الشلهوب المتحدث باسم وزارة الداخلية قال من جانبه: نؤكد على أن جميع الطرق تحت السيطرة الأمنية وجميع الطرق المؤدية لمكة المكرمة والرياض والمدينة المنورة تحت السيطرة الأمنية ، ويواصل رجال الأمن تطبيق قرار منع التجول في كل أنحاء المملكة ، واليوم ضبطنا أكثر من حالة قام أصحابها بالتهوين من إجراءات منع التجول ، ونشيد بالتجاوب العالي من قبل المواطن والمقيم في عموم المملكة ، كذلك نحث الجميع على أن الحال الذي نحن فيه الآن وعودة الحياة العامة لطبيعتها يجب أن نلتزم جميعاً بالإجراءات والتوصيات والقرارات ، وبعد البدء في تنفيذ قرار منع التجول على الجميع البقاء في المنزل والالتزام بالإرشادات الصحية المختلفة.
وأضاف المقدم الشلهوب عن انتقال أصحاب الفئات المسثناة ، فيستطيع التنقل بسيارته الخاصة ولابد أن نعلم أن لكل شخص من الفئات المستثناة مسار محدد يجب أن يلتزم به.
وأكد الشلهوب أن المشي ممنوع حتى لو كان بغرض الرياضة وبالقرب من المنزل ،فقرار منع التجول نصّ على ضرورة البقاء في المنزل في الوقت المحدد لمنع التجول.

عبد الرحمن الحسين المتحدث باسم وزارة التجارة ؛ أكد أن هناك إجراءات جديدة أهمها أن كل الأسواق الكبيرة بدأت في تطبيق إجراءات جديدة فكل هايبر ماركت سيدخل عدد معين من المتسوقين ، ويبدأ بخمسة وعشرين شخصاً ، بحسب تعليمات وزارة الصحة ونحن نحرص في كل أعمالنا على أن تكون المسافات بين المتسوقين هي الموصى بها طبياً وهي من متر ونصف إلى مترين بين المتسوق والذي يليه.

وأشار الحسين أنه يدعو إلى الاستفادة من تطبيقات التوصيل للمنازل وستكون هناك عروضاً على البضائع التي سيتم طلبها عن طريق المتاجر الإليكترونية، مشيرا إلى أن الفرق الرقابية لاحظت كثافة في التسوق ، خاصة في الساعات الأخيرة قبل بدء تطبيق قرار منع التجول ، ولهذا فإن الوزارة تدعو للحرص على التسوق بشكل مبكر.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *