ads
ads
وطن
2020-03-29

«كورونا».. يفرض تقديم العزاء بـ «قروبات» واتس آب

عبدالواحد محفوظ - خليج الدانة

كان الناس في مجتمعنا وخلال الأربعة شهور الماضية يعيشون مظاهر الفرح بكل تفاصيلها الممتعة، بحضور الأعراس والخطوبات والمسرات، ويتشاركون في لحظات الأحزان على مدار العام، متحدين كجسد واحد بتقديم واجب العزاء لمن فقد حبيب لديه ، بحضور المجالس الحسينية المخصصة للعزاء وقراءة ما تيسر من القرآن الكريم، وكانوا يعيشون غاية في البساطة، وفي شفافية المشاعر، وتبادل تهاني الأفراح ومواساة الأحزان.

فهذا هو المجتمع المترابط المتلاحم المحبب والتي تسوده كل الصفات الجميلة.

اليوم وفي ظل ظهور فيروس «كورونا» تحولت مراسم تقديم العزاء لأهل الفقيد إلى رسائل نصية من خلال أجهزة التواصل الاجتماعي، وعمل «قروبات» خاصة بأهل العزاء من خلال الانضمام في هذه «القروبات» وتقديم واجب العزاء والخروج منه، ويكون هذا «القروب» مفتوحاً على مدى ثلاثة أيام، وهذا ما فرضه علينا «كورونا» حتى لا ينتشر ما بين المعزين ولو بالمخالطة، وسط بحر متلاطم من مشاعر القلق والتفكير العميق فيما أحدثه هذا الفيروس بعزل الناس بعضهم عن بعض من دون مشاركة من يعز عليهم وحضور عزائهم، وعلى الرغم من أهميتها وحسن سرعة وصول المعلومة إلاّ أنها أصبحت هي البديل عن حضوره بجسده وروحه وسط موقع العزاء.
فإلى متى يا «كورونا» تبعدنا على أحبتنا حتى ترجع الحياة لطبيعتها؟.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى