ads
ads
كشكول
2020-04-12

التوت القطيفي رغم الحجر ، يصل للبيت القطيفي من مزارع القطيف

جاسم آل سعيد - خليج الدانة

 

تعد فاكهة التوت (القطيفي) من الفواكهة الموسمية المميزة للقطيف في فصل الربيع والذي يصادف شهر أبريل الحالي؛ حيث تشهد إقبالاً كبيراً لدى المواطنين كإنتاج محلي مميز تنتشر أشجارها في معظم مزارع القطيف، كما تُزرع في بعض المنازل.

وتختلف أنواع ثمرة التوت حسب نوع الشجرة ، فهناك القصير والطويل والأسود والأخضر حسب ما ذكره المزارع علي عبدرب الأمير: مشيراً إلى التوت القطيفي «الأسود» وهو الشائع في الأسواق والذي يحظى بالطلب والشهرة من الأهالي.
كما يوجد النوع الباكستاني والذي تكون ثمرته أطول من التوت القطيفي؛ ويمتاز بكثرة السكر بداخله؛ منوهاً إلى وجود التوت الأبيض والذي يبدأ موسم إنتاجه بعد انتهاء التوت الأسود والأحمر.

وعن كيفية زراعتة قال المزارع حسين العيسى: إن زراعة شجر التوت يتم بعدة طرق؛ لافتاً إلى أن الأشهَر هو عن طريق قطع غصن وغرسه في الأرض مع مراعاة اختيار الوقت المناسب للغرس.
وأن أسعار فلينة التوت مابين 20-25 ريالاً بالأسواق المحلية.

وذكرت أم أحمد حسين ؛ وهي طاهية كيك من القطيف: إنها تهتم بالتوت القطيفي لأنه من الأغذية التي تزيد المناعة، وأنها تفضله شخصياً كعصير صحي على شراب الفيمتو المتداول المضاف إليه المواد الصناعية.
وأشارت إلى أن أسعاره تتفاوت خاصة مع بداية نزوله مثل الرطب ولأنه يفسد بسرعة فينزل سعره أسرع.

وأضاف المواطن مصطفى آل إبراهيم : إن التوت له فوائد كثيرة من أهمها أنه يحسن مستوى السكر في الدم و يساهم في تقليل خطر الإصابة بالسرطان ، كما أنه يقلل بخطر الإصابة بالسكر ويعالج الامساك.
والتوت له عدة أنواع منه البلدي
ذو اللون الأحمر الغامق ويمتاز أنه حامض حلو ، أما الذي يكون لونه أحمر فاتح أو أخضر فاتح فهذا باكستاني أو إيراني ويمتاز بطعمه السكري.

وذكرت دارسة منشورة على موقع ويكبيديا :إن ثمار التوت تحتوي على كمية كبيرة من الأملاح المعدنية ، مثل الفوسفور والصوديوم والبوتاسيوم والكالسيوم والحديد والنحاس والمنجنيز والكبريت والكلور، وبذلك فهو مصدر ممتاز للأملاح المعدنية. كما يحتوي عل الفيتامينات مثل أ، ب، ج ، بالإضافة إلى البروتين والمواد الدهنية والسكرية وحمض الليمون ، وتبلغ القيمة الحرارية لكل 100جم من التوت حوالي 7.5سعرات، وبذلك يعتبر تناول التوت مفيداً جداً في حالات فقر الدم والحلق واللثة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى