2013-09-29

«طالع الصرفة» يبدد الحرارة عن أجواء الشرقية

أحمد المسري ـ الدمام

بدا مفعول الرياح الشمالية واضحا وبدأ يدك أجواء المنطقة الشرقية بإثارة الغبار والعوالق الترابية في الأجواء، وهذا ما أوضحه موقع الأرصاد وحماية البيئة بتوقعاته والتي تشير بوجود عوالق ترابية من اليوم الأحد وتستمر حتى يومي الاثنين والثلاثاء بدرجات حرارة بين 37 و38 درجة مئوية للعظمى وبدرجة 22 مئوية للصغرى، لتتحول الأجواء في يوم الأربعاء والخميس القادمين ليحل الغبار بدلا للعوالق الترابية في الأجواء بدرجات حرارة 37 مئوية للعظمى و22 درجة للصغرى.

من جانبه أكد الباحث الفلكي وعضو جمعية الفلك بالقطيف سلمان الرمضان أن فصل الصيف قد تلاشى هذا العام بدخول فصل الخريف في 22 من هذا الشهر ومع بداية الخريف تكون الشمس في برج السنبلة “العذراء”، ويستمر فصل الخريف ما يقارب 3 أشهر، حتى موعد حلول فصل الشتاء فلكيا. ويبدأ فصل الخريف بطالع الجبهة الذي نعيشه في الوقت الراهن والذي يبلغ عدد أيامه 14 يوما وفيه الجو يكون معتدلا، لتبدأ الأجواء بعد هذا الطالع بانخفاض في درجات الحرارة ويكون تباين أثناءها بين الدرجة العظمى والصغرى حيث يحل علينا طالع الصرفة حيث ينصرف الحر تماما ويستمر “13” يوما، وبعد طالع الصرفة يأتي “العواء” والذي يعرفونه بأول موسم المطر والسماك الذي يشعرون فيه بالبرودة ويستمر كذلك “13 يوما”، ليحل علينا قبل موسم فصل الشتاء “الزبانا” وهو أول المنازل العقربية وأول مربعانية الشتاء حيث تشتد البرودة فيه وينصح بلبس الملابس الثقيلة.

وقال الرمضان إن الرياح الشمالية بدأت مشوارها في المنطقة الشرقية وبدأ تأثيرها على أجواء المنطقة مما تسبب التباين في درجات الحرارة بين الليل والنهار قد تصل لعشر درجات أثناء الدرجات الصغرى ليلا، كما ويتوقع ما إن يبدأ نشاط الرياح الشمالية إلا وتجلب معها البرودة. مشيرا الى أن الرياح قد تصل سرعتها إلى حتى 50 كيلو مترا في الساعة وخاصة في المناطق المفتوحة والتي ستثير الأتربة والغبار في الأجواء والتي قد تستمر طيلة الأسبوع الجاري والتي نحذر منها دائما، كما أنها سوف تتسبب بهيجان مياه البحر. وعن البحر والساحل الشرقي بين موقع الأرصاد وحماية البيئة أنه ستكون هناك رياح شمالية غربية بسرعة تتراوح بين 18 و45 كيلو مترا في الساعة قد تصل إلى سرعة 55 كيلو مترا في الساعة وسوف يكون ارتفاع الموج خلالها من متر إلى متر ونصف ويصل أحيانا ارتفاع الموج إلى مترين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *