ads
ads
وطن
2020-07-11

الصحة: المخالط لحالة كورونا لا يحتاج لإجراء مسحة مخبرية

إيمان أحمد - خليج الدانة

قالت وزارة الصحة: أن البروتوكولات الصحية المعمول بها حاليًا تقتضي بعدم عمل المسحة المخبرية للمخالط لحالة تم اكتشاف إصابتها بڤايروس “كورونا” إلا بعد ظهور أعراض الإصابة على المخالط.

وتلقَّت الوزارة استفسارًا من أحد المواطنين قال فيه: تأكَّدت عندنا حاله “كورونا” متى المفروض المخالطين يسوون المسحه للتأكَّد من إصابتهم أو عدمها؟ ولازم ننتظر ظهور الأعراض؟.

وردَّت الصحة على هذا الاستفسار قائلة: أنه وبناءً على التوصيات الأخيرة والبروتوكول المعمول فيه فإنه لا يتم تحليل الحالة المخالطة إلا في حال لوحظ ظهور أعراض عليها.

وأشارت الوزارة إلى أن الحالة المخالطة مطالبة في تلك الحالة بتحميل تطبيق “تطمن”، وإضافة جميع بياناتها، والالتزام بالحجر المنزلي لمدة “14” يومًا، وعدم مخالطة الآخرين منذ آخر مخالطة للحالة المؤكدة، وتغطية الفم والأنف في حالة السعال أو العطاس، والمداومة على غسل اليدين بالماء والصابون أو تعقيمها بالجل الكحولي، والحرص على الإبلاغ فور ظهور أية اعراض لـ”كوڤيد – ١٩”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى