ads
ads
مايسطرون
2020-07-13

كيف كان الحد من انتشار كورونا في سيهات؟

عبدالله توفيق الرميح

الشكر لله ثم لحكومة المملكة على أن قدمت الغالي و النفيس وبذلت الجهود الجبارة في سبيل إنقاذ الناس من جائحة كورونا و ذلك لم يقتصر على المواطنين فقط بل على المواطنين و غير المواطنين و المخالفين أيضاً وهذا يدل على حرص حكومتنا الرشيدة على روح كل إنسان موجود على أرض المملكة الغالية.

حرصت الجمعية على تقديم عدة مبادرات و عدة حملات توعوية واضحة للمساهمة في الحد من انتشار مرض كرونا و كانت حريصة على أن لا تزيد عدد الحالات داخل مدينة سيهات و بالفعل تمكنت من ذلك ومن هذه المبادرات مبادرة ((ومن أحياها)) للتبرع بالدم و قد حققت الجمعية نجاح باهر في هذه المبادرة.

وضع أهالي مدينة سيهات شعار ((كلنا مسؤول)) نصب أعينهم و بالعزيمة و الإصرار حققوا أهم هدف لهم وهو أن يمر عدة أيام بلا إصابات، و قال البعض لكي لا تزيد الإصابات ((خليك في البيت)) فعدم الخروج من المنزل يحفظ كل شخص نفسه و غيره من خطر الإصابة فشكراً لأهالي سيهات الواعين و حفظكم الله من كل سوء و مكروه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى