ads
ads
تعليم
2020-07-13

وزير التعليم: ثلاث نطاقات لتشغيل المدارس في العام المقبل


كشف وزير التعليم الدكتور حمد آل الشيخ عن ملامح الدراسة في العام الدراسي المقبل في ظل استمرار جائحة “كورونا”، مؤكدًا ان الوزارة تعمل حاليًا على إعداد الخطة الرئيسية مع نماذج التشغيل لأنماط المدارس المختلفة من أجل التمهيد لعودة الطلاب للمدارس، وهذا ينطبق على كل أنواع المدارس الموجودة بالمملكة.

وقال وزير التعليم: أن المدارس ستعمل على نطاقات ثلاثة (أخضر وبرتقالي وأحمر)، بحيث يكون لكل نطاق آلية للعمل وفقها، سواء العمل من خلال حضور التلميذ للمدرسة وحضوره اليوم الدراسي التقليدي أو الاضطرار إلى الانتقال للتعليم عن بعد في حالة ظهور حالات إصابة بالمدرسة، كما سيتم الدخول في تقسيمات، فالمدارس الابتدائية تختلف عن المتوسطة وتختلف عن الثانوية، ونحن بدايةً نقول أن من الممكن أن بعض المواد تُدرَّس عن بعد، واستخدام المنصات التعليمية، لكن من الضروري جدًا أن يكون هناك تواصل بين الطالب والمدرسة بشكل مرتب، بحيث يأتي الطالب للمدرسة، ويكون هناك تواصل بين المعلم والطالب.

وقال د. آل الشيخ: أنه إذا كانت المدرسة في نطاق أحمر يكون التعليم عن بعد مائة في المائة؛ لأنه يُشكِّل خطرًا على حياة الطالب والمعلم، أما النطاق الأخضر فستكون الدراسة في المدارس عادية جدًا، مؤكدًا أنه وخلال الأسبوعين القادمين سيصدر الدليل، وتكون الفرصة متاحة للمدارس الأهلية أن يشملها.

وقال وزير التعليم: أنه في الظروف الحالية أي مدرسة عالمية يكون عندها نقص في عدد المعلمين من الممكن أن يأخذوا معلمات عن بعد، ويتم تقديم بعض أنواع الدروس من داخل المملكة، بحيث يكون هناك مرونة من قِبَل إدارة التعليم الأهلي وإدارة التعليم العالمي في تطبيق نظام مرن في الدوام، مضيفًا: أنه ستتضح الصورة عندما تُصدَر الأدلة خلال الأسبوعين القادمين.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى