ads
ads
وطن
2020-07-18
مريان الصالح: تعافينا من الكورونا.. ووالدي في العناية

مريان الصالح بعد تعافيها وعائلتها: “الحذر لا يمنع القدر”


بعد أن أُصيبت ووالدها مع عدد من أفراد أسرتها ، تعافت الإعلامية مريان الصالح وأفراد أسرتها من ڤايروس “كورونا”، وخرجت من الحجر الفندقي منذ أسبوع، فيما لا يزال والدها في العناية المركزة، وبحاجة إلى دعاء الجميع.
حيث قالت مريان الصالح لـ”خليج الدانة”: بعد أن مَنَّ الله علينا بالصحة والعافية أنصح جميع الأشخاص بالالتزام بالاجراءات الاحترازية ، مشيرةً بقولها “الحذر لا يمنع القدر”، وهي جملة تؤمن بها شخصيًا.
وقدَّمت الصالح جزيل الشكر إلى الحكومة الرشيدة لكل الجهود التي قدَّمتها في هذه الأزمه وأدارتها بأقل خسائر ممكنة، سواء من خلال الحجر الفندقي ووسائل التواصل الاجتماعية من أرقام متاحة للاستفسارات والرد على المصابين بالڤايروس لمدة ٢٤ ساعة، بالإضافة إلى تطبيق “الواتس آب” الذي يقدِّم يوميًا نصائح ورسائل للمرضى، بإلاضافة إلى الممارسين الصحيين في الخط الأحمر، مثل الهلال الأحمر الذين تواجدوا خلال وقت قياسي لنقل الوالد إلى أقرب مستشفى.
وأضافت مريان: الأشخاص في المسار الصحي يقدِّمون الرعاية المتكاملة في المستشفى، بإلاضافة إلى الأوضاع الراهنة التي يصعب فيها دخول أهل المرضى وزيارتهم، فيقومون بالتواصل مع أهالي المرضى وطمأنتهم.
وفيما يخص الإصابة قالت الصالح: “أُصبت مع الوالد وجزء من أفراد أسرتي، واحتمالية كبيرة أن تكون الإصابة من خلال مشاركتنا في إحدى المبادرات في الأماكن العامة، مضيفةً: أن مدة الحجر ١٤ يوم البعض ظهرت لديه أعراض خفيفه جدًا، والوالد تم نقله بالهلال الأحمر إلى المستشفى، وحالته مستقرة و-لله الحمد-، مضيفةً: الوضع بعد التشافي مارسنا حياتنا الطبيعية كاملة و-نحمد الله ونشكره-.
الجدير بالذكر أن هناك ڤيديو لمريان سيتم الحديث فيه بشكل أوسع ومتعمق أكثر عن الأعراض والإصابة والتفاصيل بشكل دقيق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى