ads
ads
مايسطرون
2020-09-02

١٤ محرم ١٤٤٢ استثنائي دون دروس غالية المحروس


هناك نهر في قطيف الخير اعتدنا فراته ،،
يجري مصبه ليصب في أرواحنا عندما تُجريه أنفاس غاليتنا الأستاذة غالية.
يأخذنا الشوق إليه ،، لا بل إليها يأخذنا ،،

في تأريخ محدد ننتظر مروره بين الأيام لنغرف من ذلك النهر و نحيا أجمل .

إنه الرابع عشر من محرم (١٤محرم)
موعدنا مع الحب و الحياة
موعد الدورة الإنسانية الحرة باللغة الإنجليزية للأستاذة المتطوعة القديرة غالية المحروس .
لماذا هذا النهر لا يجريه هذا التأريخ مجدداً !!
لماذا هذا اليوم الجميل مؤجلاً !! و قلوبنا لا تحتمل التأجيل !!

هل بسبب الكمامات و القفازات التي حالت بين أنفاسنا و اللقاء ؟.

اعتدنا لقاءك يا أستاذتنا الغالية في هذا اليوم الكريم و قلوبنا تنبض بالشوق لك و لدروسك القيمة التي نرتوي منها و نظمأ إليها ، فدائماً ما نبدأها بكتاب الله و دعاء مطهر ، و نتلقّى ترحيباً و إهتماماً و حباً و دروساً تضيء مسار الروح و القلب ،، و بالرغم من كل الظروف فمرسالك اليومي يختصر درساً من دروس الحياة تثرينا بها .

في أي موسم سيتدفق ذلك النهر الصافي لنلتهم تلك الحروف الجميلة التي تملأ النهر بامتزاجها لتلمع كلمات كالنجوم ، و تصبح لغة خاصة لصاحبة الخُلُق و الكمال الأستاذة غالية .

لغة عظيمة كالقلب ،، رقيقة كالقلب ،، ذات رسالة إنسانية عظمى ، لأنها قادرة على التكيف و العظمة و المرونة في آن واحد ، لغة تُصهر في ماء الذهب و تبقى هي ما يسمو و يلمع .

أستاذتي الغالية غالية
بالرغم من حضوري ❗️٣٦❗️ دورة كاملة معك ، مازلت اتمنى أن أحصل على الشهادة الأربعين فكم تعني لي دوراتك الكثير و كأنها كنز ثمين .
كم اشتاق في هذا التأريخ لأكون للمرة الألف طالبتك في منزلك الدافئ و في فصلك الراقي على طاولتك التي تضم كل الطبقات و الأعمار و الملامح و الوجوه و الأسماء التي أحببتها ، و أنت كجمال الشمس و القمر أمامي و كهدوء الليل و ضجيج الصباح و بهجته.

أحببتك

كم أشتاق إلى شروقك في خيالي و أحلم أنه منك الشروق و اليك الغروب .

سيدة العطاء غالية
قولي لي
متى اللقاء
لأكون أُولى الحاضرات
فقلبي أكثر من يحنّ إليك
لأكون أُولى من تحظى بعناقك
فذكرياتك قد اشعلت شوقي
لأكون أكثر من تصغي إليك
فصوتك دائماً طرب و لحن
لأكون أعظم من تتوه بوجهك
فعذب نهرك سيل عذاب
لأكون ظلك و تكوني سمائي
قولي لي غاليتي
و كوني النهر لي و بلغة الورود أكون أنت .

فيا نهر
❗️❗️متى اللقاء الإنساني معك ❗️❗️

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى