ads
ads
من الديرةالرئيسية
2020-09-02

السيد الخباز يشدد على الإبتعاد عن كل ما يُؤجج و أفراد المجتمع الواحد

حسن السيهاتي - خليج الدانة

افتتح سماحة العلامة السيد منير الخباز الليلة الثالثة عشر من محرم لعام ١٤٤٢هـ في بحثه هذا العام عن ماذا قدم الإمام علي(ع) من عطاء للمجتمع الإنساني بالآية المباركة :{ وَاتَّقُوا فِتْنَةً لَّا تُصِيبَنَّ الَّذِينَ ظَلَمُوا مِنكُمْ خَاصَّةً ۖ وَاعْلَمُوا أَنَّ اللَّهَ شَدِيدُ الْعِقَابِ } مشيرا من خلالها إلى المنهج العلوي في إدارة الأزمات .

حيث تحدَّث سماحة السيد عن التعايش بين المواطنين سُنة و شيعة ومع بقية الأطياف و المذاهب وقال بأن ذلك هو المصداق الأجلى الممثل لهذهِ الأهداف العليا وهي وحدة الأمة الإسلامية وترابط وتواصل ابناؤها، مؤكدًا بأن ذلك يأتي من المبدأ القرآني {إِنَّ هَٰذِهِ أُمَّتُكُمْ أُمَّةً وَاحِدَةً وَأَنَا رَبُّكُمْ فَاعْبُدُونِ}

وشدَّد سماحته على ضرورة الإبتعاد عن كل ما يُؤجج و أفراد المجتمع الواحد و أن يقفوا صفًّا واحدًا من أجل الوطن و الدين، مشيرًا بذلك بأن نحن أبناء هذا الوطن ولدنا فيه نحن و اباؤنا و أجدادنا وشيدنا ذلك مع إخواننا من مختلف الأطياف الأخرى.

وذكر بأن ولابد أن نُكرس هذا المذهب بمبدأ الوحدة الإسلامية بموقف إيجابي وهو المشاركة و المساهمة بكافة الفعاليات التي تخدم المصلحة العامة لهذا المجتمع الإسلامي بكل تفاصيله.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى