ads
ads
وطنالرئيسية
2020-09-15

متحدث الصحة ينفي ما قاله الطبيب البلوي حول اكتشافه لفيروس كورونا واليوتيوب يحذف الفيديو


نفى المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور محمد العبدالعالي اعتماد أي علاج لفيروس كورونا داخل المملكة وذلك تعقيبا على الفيديو المتداول والذي يقول صاحبه أنه طبيب سعودي لديه علاج لمرض ” كوفيد -19″. وقال د. العبدالعالي : إشارة إلى الفيديو المتداول حول ادعاء أحد الأطباء وجود علاج لمرض(كوفيد١٩)، نود التوضيح بأن المملكة لديها هيئات مختصة وضوابط للأبحاث، وفي حال وجود نتائج علمية سليمة فإن البحث يمر باعتمادات مهنية ونشر علمي بعد التحكيم، وأي ادعاء مخالف نحذر منه ويتعرض من يقوم به للمسائلة وفق الأنظمة.

وكان الدكتور يوسف البلوي استشاري العناية المركزة والمدير الطبي في مستشفى الإمام عبد الرحمن الفيصل قد نشر مقطع فيديو قال فيه أن لديه علاج عجيب لفيروس كورونا وأنه تقدم قبل عدة أشهر لإدارة البحوث العلمية في وزارة الصحة باكتشافه لدواء عشبي وهو مستخلص من عدة أعشاب طبية بكميات معينة ودقيقية مضيفا أنه ولله الحمد حصل على الترخيص لتطبيق هذا البحث إكلينيكيا وكان هذا الترخيص رقمه 20148.

وأضاف د. البلوي أنه تم إجراء هذا البحث الإكلينيكي بمستشفيات التجمع الصحي الأول بالرياض بمستشفى الملك سلمان ومستشفى الإمام عبد الرحمن الفيصل ومستشفى الإيمان العام وتمت تجربة الدواء على مائة مريض ومريضة من ذوي الحالات الخطرة من مرض كوفيد – 19 وتم أخذ موافقتهم كتابيا على ذلك ومقارنة نتائجحهم مع مائة مريض بنفس الخطورة لم يستخدموا هذا الدواء وكان الفرق كبير حيث أن معدل التنويم بالمستشفى تقلص بتسع أيام حين أخذوا الدواء من خمسة عشرة يوما إلى ستة أيام كما أن الأعراض البسيطة من كحة وحرارة واسهال اختفت خلال 24 – 48 ساعة واستطاعوا الخروج من المستشفى بعد ستة أيام كحد أقصى ولم تكن هناك أي أعراض سلبية أو جانبية على الأعضاء الحيوية بالعكس كانت النتائج المخبرية والوظائف الحيوية ممتازة وبالنسبة لنسبة الوفيات كانت صفر في مجموع من أخذوا الدواء و16 لمن لم يأخذوه وقد أثبت هذا الدواء فعاليته في القضاء على هذا الوباء.

موقع يوتيوب من جانبه حذف الفيديو الخاص بالدكتور البلوي بعد ترويجه تحت عنوان ” الدكتور يوسف البلوي يعلن عن اكتشاف علاج عجيب لكورونا” وقال موقع اليوتيوب أنه تمت إزالة الفيديو لمخالفته بنود الخدمة في الموقع.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى