ads
ads
من الديرةفي الملعب
2020-10-14
المطرود مشدداً على روح العمل الجمعي

الربعان في ليلة تزكيته رئيساً للخليج : أبوابنا مفتوحة وسنعمل على إعادة المجلس الشرفي


عقدت مساء يوم أمس الثلاثاء الموافق 14-10-2020م الجمعية العمومية لنادي الخليج بسيهات ، حيث تم تزكية قائمة الدكتور حبيب الربعان لانفرادها بالتقديم ، وفي كلمات مقتضبة في اجتماع الجمعية قال الدكتور حبيب الربعان : أن أبواب النادي مفتوحة لكل شخص ، وأعلن من الآن أننا بعون الله سنعمل على إعادة تشكيل المجلس الشرفي من الداعمين وكل من خدم النادي ، حيث سيتم بالتنسيق مع الوزارة ، وشدد الربعان على روح التسامح والتوافق والأخوية وقال : يجب أن يسود النادي روح التسامح والتوافق والأخوية ونكون أخوة قادرين على صناعة مستقبل الخليج يداً بيد ، وأعلن عن رفع أي إيقاف صدر سابقاً بكل كل شخص ممنوع من دخول النادي واستثنى من ذلك من كان له قضية أخلاقية ، وقال : أعلن الآن رفع الإيقاف عن كل شخص ممنوع من دخول النادي وأن الباب مفتوح للجميع ، وأتمنى أن يكون الخليج في الفترة القادمة خلّية نحل . واختتم حديث بالقول : أن مبدأ الشفافية سيكون مبدأنا في العمل ، وأخذنا على عاتقنا شعار “سيهات تجمعنا” ، فمن هذا الشعار سيكون الخليج أبوابه مفتوحة لكل أطياف البلد وحتى القاطنين فيها ، وقدم شكره لوزارة الرياضة وخص بالشكر الأستاذ ضياء مندوب الوزارة في الجمعية العمومية .


فيما كانت مداخلة الأستاذ سلمان المطرود الرئيس السابق لنادي الخليج شاملة وعامة مشدداً على روح العمل الجماعي وقال المطرود : أتمنى أن يكون التكاتف مبدأ العمل في المرحلة القادمة ونعمل معاً لبناء سيهات وليس فقط نادي الخليج ، حيث أن نادي الخليج جزء من سيهات ، وقال : إننا في سيهات عائلة واحدة ، ويجب أن نتكاتف ونخلق المعجزات بتكاتفنا ، وأضاف : يجب أن لا ننسى المؤسسين الأوائل الذين بذلوا الجهد ، وجميع الإدارات التي مرت على النادي بما فيها الإدارة الحالية حيث أنهم قدموا الكثير وهذا طبيعي في أهل سيهات ، وشدد على العمل الجمعي ، وقال : الإستمرار يحتاج الجهد من الجميع ،واختتم حديث بالقول : بأنه لا بد لنا أن نكون قدوة للأجيال القادمة ، فيجب أن نبني مستقبل للأجيال القادمة والسمعة الطيبة للنادي .

تعليق واحد

  1. بالفعل يدي بيدكم فيجب علينا أن نقف يد واحدة وبهذا نتخطى العوائق التي تقف أمام إنجازات نادي الخليج و يتوج في المحافل و المنصات ويكتب اسم النادي إلى الأجيال القادمة محفورة على طول السنين

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى