ads
ads
وطنالرئيسية
2020-10-24

آل رمضان : 2020 قد يكون أكثر الأعوام ارتفاعا في درجات الحرارة


قال الفلكي سلمان آل رمضان أن كوكب الأرض شهد شهر سبتمبر الأكثر حرارة بشكل قياسي ، وكذلك خريف نصف الكرة الأرضية الشمالي في طريقه لتكرار الحرارة فوق المتوسطة في المواسم السابقة.

وأضاف آل رمضان أن عام ٢٠٢٠ استمر في تسجيل الأرقام القياسية لدرجات الحرارة المرتفعة في سبتمبر ، حيث سجلت درجة الحرارة العالمية رقما قياسيا جديدا لأشهر سبتمبر في مجموعة البيانات التي تبلغ ١٤١ عاما ، وفقا لآخر ملخص شهري من المراكز الوطنية للمعلومات البيئية التابعة للإدارة الوطنية الأمريكية للمحيطات والغلاف الجوي ، حيث استمرت الحرارة العالمية في الارتفاع مشيرا إلى توقعات العلماء أنه من المرجح أكثر من أي وقت مضى أن ينتهي العام كواحد من أكثر الأعوام حرارة على الإطلاق . حتى أنه يمكن أن يتجاوز عام ٢٠١٦ الأحر على الإطلاق و كان سبتمبر الماضي ضمن ٤٢٩ شهرا على التوالي مع درجات حرارة أعلى من المتوسط في القرن العشرين. وسجلت أحر سبعة أشهر سبتمبر في السنوات السبع الماضية.

وأشار آل رمضان إلى أن درجات حرارة الأرض والمحيطات مجتمعة في سبتمبر ، كانت أعلى من متوسط القرن العشرين ، ووصل إلى أعلى القائمة ، متجاوزًا الأرقام القياسية السابقة التي تم تسجيلها في ٢٠١٥ و ٢٠١٦ ،على وجه الخصوص ، وكان حارا بشكل قياسي عبر الشرق الأوسط والبحر الأبيض المتوسط ، ومعظم آسيا ، وشمال وغرب المحيط الهادئ ، والولايات المتحدة المتجاورة الغربية والشمال الغربي لأستراليا ، وسجلت أوروبا أعلى درجات الحرارة في على الإطلاق ، و أعلى من المتوسط ، متفوقة بذلك على الأرقام القياسية السابقة المسجلة في ٢٠١٥ و ٢٠١٧ و ٢٠١٨ وسجلت أمريكا الجنوبية وآسيا وأوقيانوسيا ثاني أعلى درجات حرارة في سبتمبر مسجل يعود إلى عام ١٩١٠.وكانت درجات الحرارة في الفترة من يناير إلى سبتمبر ٢٠٢٠ أعلى من المتوسط ، مما جعل تلك الفترة هي الثانية الأحر خلف الرقم القياسي المسجل في عام ٢٠١٦.

وقال آل رمضان أنه و بناء على الحرارة الشديدة حتى الآن في ، يمكن أن تسجل درجات الحرارة العالمية بحلول نهاية العام رقما قياسياًجديداً للحرارة وقال المركز الأوربي لخدمة مراقبة التغير المناخي: على الصعيد العالمي وفي أوروبا ، كان سبتمبر ٢٠٢٠ أحر سبتمبر على الإطلاق ، حيث كان المتوسط العالمي أحر من سبتمبر ٢٠١٩ ، وكانت درجات الحرارة أعلى بكثير من المتوسط في العديد من المناطق في جميع أنحاء العالم ، بما في ذلك قبالة ساحل شمال سيبيريا ، وفي الشرق الأوسط ، وأجزاء من أمريكا الجنوبية وأستراليا.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى