ads
ads
ads
ads
من الديرةالرئيسية
2020-12-05

متطوعون يمنعون «كورونا» من الاقتراب لـ «عطاء وطن»

سامي المرزوق - خليج الدانة

على المدخل الرئيسي لمركز الأمير فيصل بن فهد للمناسبات، وقف الطبيب الشاب عبد الله بن محمد الأربش بصحبة مجموعة من أقرانه، وهم يحملون في جعبتهم مهمة محددة ألا وهي حظر دخول أو اقتراب فيروس كورونا إلى داخل فعالية «عطاء وطن».

عبدالله بن محمد الأربش الذي يعمل كطبيب أسرة مقيم بالمراكز الصحية في مستشفى القطيف المركزي يقول إنّ جائحة كورونا ساعدت كثيراً أن تدمج الكادر الصحي بالمجتمع، وذلك عن طريق تعريفهم بالجائحة، وسبل الوقاية منها.

وأشار إلى أنها فرصة لتطوير الكادر الطبي بخدمة المجتمع ومشاركتهم، وهي فكرة جميلة وتواجدنا هنا هو تواجد تطوعي بالكامل.

وأضاف: نعمل في موقعنا على المدخل الرئيسي لبوابة المركز؛ لفحص الداخلين للتأكد من سلامتهم، فلدينا فرقة للتباعد، والفرز البصري، وهي تعمل على مراقبة التجمع إن وجد؛ للتأكد من تحقيق شروط التباعد الجسدي بين الزوار.

وتابع: كما نعمل على قياس درجة الحرارة، وأن يكون الكمام بوضعيته السليمة، وكما نعمل على تعقيم الأيدي لجميع الزوار، وإعطاء النصائح بضرورة تحقيق التباعد، وأخذ جميع الاحترازات المنصوص عليها.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى