ads
ads
ads
ads
وطنالرئيسية
2021-01-24

الصحة: «كورونا» مازال نشيطًا.. و«الداخلية» تحذر نشطاء التواصل الاجتماعي

حسام محمد - خليج الدانة

أكد المتحدث الرسمي لوزارة الصحة الدكتور «محمد العبدالعالي» أنّ فيروس «كورونا» مازال نشطًا، ومازال امام العالم مزيد من التقيد بالاحترازات حتى نتجاوزها، ونرصد في المملكة تزايد في الحالات وهو ما يدعونا لليقظة والحذر.

وأضاف «العبد العالي» خلال المؤتمر الصحفي الذي عقدته وزارتا الصحة والداخلية عصر اليوم، إنّ رصد ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس «كورونا» في المملكة، ربما يعود للمناشط الاجتماعية التي لا تراعي التقيد بالإجراءات الاحترازية، و رصدنا نسبة 29% تزايد في الحالات النشطة هذا الإسبوع بالمقارنة مع الإسبوع الماضي، و 4% زيادة في نسبة الحالات الحرجة، ونؤكد نحن في مراحل مهمة وحققنا الكثير من المكاسب في مواجهة الجائحة، وبأيدينا أن نواصل النجاح إذا التزمنا بالإجراءات والتدابير الاحترازية.

وحول تعامل من لديه موعد للحصول على الجرعة الثانية من لقاح «كورونا» قال متحدث الصحة: “إنّ من لديهم مواعيد للجرعة الثانية عليهم الحضور، لكن بعد التأكد من عدم وصول رسالة بالتأجيل، وننصح الجميع قبل الذهاب لتلقي الجرعة الثانية، التحقق من عدم حدوث تغيير في الموعد، مع الوضع في الاعتبار أنّ الحصول على اللقاح لا يعني المناعة الفورية في مواجهة الفيروس، وربما يتعرض من حصل على اللقاح للإصابة بفيروس «كورونا» في حالة عدم الالتزام بالإجراءات الوقائية والاحترازية، وبعد الجرعة الأولى يحتاج الجسم لأسبوع أو أسبوعين لبناء المناعة الجزئية، وبعد الجرعة الثانية يحتاج لفترة مماثلة للوصول لمستوى عالي من المناعة المنشودة، فلا يجب أخذ اللقاح ثم التعرض للأماكن الموبوءة بالعدوى، مشيرًا إلى أنّ إجمالي من حصلوا على اللقاح حتى الأن تجاوز 391 ألف شخص.

من جانبه قال المقدم «طلال الشلهوب» المتحدث الأمني لوزارة الداخلية: “إنّ الوزارة تُهيب بجميع الأفراد والكيانات بالتقيد التام المعتمد لمنع تفشي فيروس «كورونا» ومنع التجمعات بجميع صورها وأشكالها، ورجال الأمن سيتابعون الالتزام بالإجراءات الاحترازية، وتوقيع المخالفات بحق المخالفين في كل مكان، موضحًا أنّ أجهزة الوزارة رصدت خلال أسبوع واحد 18033 مخالفة للإجراءات والتدابير الوقائية في أسبوع واحد على مستوى المملكة، ونحث الجميع على الإبلاغ في حالة مشاهدة أي مخالفة للائحة الحد من التجمعات.

وأكدّ «الشلهوب» أنٍ الوزارة رصدت قيام بعض مشاهير التواصل الاجتماعي، وهم يفخرون بعدم ارتداء الكمامة أو عدم التقيد بالتدابير الاحترازية؛ حيث تمّت مخالفة بعضهم والإعلان عن ذلك عبر مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدًا أنّ لبس الكمامة والتباعد الاجتماعي أمر يجب أن يلتزم به الجميع، مشاهير وغير مشاهير وخلال الفترة الماضية ضبطنا عدد من المشاهير الذين خالفوا تلك التدابير.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى