ads
ads
مايسطرون
2021-03-05

موقف وتعليق… يوم القرش في الأحساء


العادات الحسنة والتي يتميز بها كل مجتمع مسلم والتي تصب في خدمة المسلمين هو أمر محبوب عند العقلاء أيا كانوا ، وهو أمر راجح في الإسلام فهو الدين العظيم الذي يحث أتباعه على التراحم والتآلف والتعاون والترابط ، وهذه الأعمال الخيرية هي صفحة مشرقة تعكس مستوى كل مجتمع حي يقف مع الفقراء والمحرومين ، ويرجوا من الله الثواب والأجر بعطائه وبذله ، ومن هذه العادات المحبذة والرائدة هي ما يسمى بيوم القرش في الأحساء العزيز ، في الأيام الأخيرة من شهر شعبان استعدادا لقدوم شهر رمضان المبارك ..وهذاالموقف المشرف ينم عن طيب نفوسهم وتعاونهم ، وإحساسهم بالمسؤولية تجاه العوائل المتعففة ، وهو من التوجهات الإنسانية الإسلامية .. فتحِية إكبار واحترام وتقدير لأحبابنا وإخواننا وأخواتنا في الأحساء العزيزة ، فلتبق هذه البرامج التعاونية تشرق ببركاتها وعطائها لإنعاش العوائل المتعففة وليشعروا أنهم يعيشون في مجتمع مؤمن ، يعيش آلامهم وأسقامهم وهمومهم ، فعن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: -( إن الصدقة تقضي الدين وتخلف بالبركة) – وعن أبي عبد الله (عليه السلام) قال: -( قال رسول الله (صلى الله عليه وآله): تصدقوا فإن الصدقة تزيد في المال كثرة وتصدقوا رحمكم الله) الكافي ج٤ صفحة ٩… فهي أعمال يحبها الله ورسوله وأئمة الهدى ( صلوات الله عليهم أجمعين )..زاد الله في توفيقاتكم وحفظكم ورعايتكم أيها الإخوة الأحسائيون الكرام ….جمعة مباركة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى