مايسطرون
2021-10-26

إليكِ أعُود


إلَيْكِ أَعُودُ مليئا فمي
بحلمِ جِيَادٍ لهَا أنتَمِي

وَقُرْبَ يَزِيدَ الظَّمَا كُلَّمَا
يجولُ السُّكُوتُ عَلَى مَبْسَمِ

ونكهةُ حَرْف تُطيلُ الوُقوفَ
عَلَى ثغرِك المزهرِ المفعمِ

وعطرٌ لظلكِ وَسَط الغُيُوم
يَفُوح نداءً بِجِسْم ظَمِي

وحقلٌ يُغْنِي بِلَحْن مَطِيرٍ
فتغفو الطَّيورُ بدفءٍ حَمِي

وَتِلْك الأماسي وَتِلْك السُّنُون
وَطَلّة عَشِق يَتِيم عَمِي

وجفن يُصَلِّي بِصَوْت كَسِيْرٍ
يُقَدِّس ذَنْبًا وَلَم يَكْتُمِ

فَدَعْنَا نغادر تِلْكَ الكهوف
ونبنيَ بوحًا به نحتمي

وَنُعْنَى بِفجرٍ طريِّ الهوى
برعشة حضن ألا فارحمي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى