الرئيسيةتعليم
2022-06-22

تعليم الشرقية يطلق برنامج “كاريزما الإعلامي” وسط مشاركة عدد من منسوبي الإعلام والاتصال وعدد من المنسقين

صالح الأحمد - تعليم الشرقية

أشار مدير إدارة الإعلام والاتصال المتحدث الرسمي لتعليم المنطقة الشرقية سعيد الباحص، أن خارطة المجتمع التعليمي بالشرقية تزخر بالعديد من البرامج والأنشطة الهادفة والمتميزة والتي تستحق وقوف الاعلام عندها وتسليط الضوء عليها ونقلها للمجتمع بشكل مهني مع تحري الدقة والأمانة والموضوعية في النقل، وأضاف هذا ما يؤكد علية دائماً مدير عام تعليم المنطقة الدكتور سامي العتيبي، بالعمل قدماً على تذليل كافة الصعوبات التي تواجه العمل الإعلامي في المجتمع التعليمي ووضع فرص التحسين له للعمل على تقديم محتوى إعلامي رصين يعبر عن حقيقة ما يدور في المجتمع التعليمي، والعمل على مواكبة التطوير المستمر للبرامج الإعلامية التي تتبناها وزارة التعليم لبناء رسالة إعلامية هادفة، وذلك تماشياً مع الاهتمام والدعم الكبير الذي تولية حكومتنا الرشيدة “أعزها الله” لقطاع التعليم لإيمانها التام بأن الاستثمار الأمثل يكمن في تنمية عقول أبنائها من خلال بوابة التعليم باعتبارها أحد ركائز رؤية المملكة ٢٠٣٠ الطموحة .

وقال المتحدث الرسمي لتعليم الشرقية سعيد الباحص، في كلمة له خلال حضوره صباح اليوم فعاليات البرنامج التدريبي ” كاريزما الإعلامي” والذي تنفذه إدارة الإعلام والاتصال بتعليم المنطقة ويقدمه على مدى يومين المشرف بإدارة التدريب التربوي الدكتور صالح الغامدي،  وسط مشاركة عدد من منسوبي إدارة الإعلام والاتصال بتعليم المنطقة وعدد من منسقي الاعلام بمكاتب التعليم والمنسقين الإعلاميين بالمدارس وذلك بقاعة “طويق”، مشيراً بأننا اليوم في سباق مع الزمن في ظل عالم اختلفت فيه كثير من المفاهيم والرؤى التي أصبح فيها الانفتاح التقني والتقدم التكنلوجي الرقمي لا يتعدى جهاز صغير أصبح في متناول أيدي أبنائنا الطلبة، الأمر الذي يلقي على عاتقنا في المجتمع التعليمي مسئولية أكبر لنواكب حضور الحدث عبر الأدوار المنوطة بمهام إدارة الاعلام والاتصال وأذرعها بمكاتب التعليم والمدارس لنكون أكثر مسئولية وأوسع تأثيراً في المجتمع التعليمي تجاه أبنائنا الطلاب والطالبات.

كما وتطلع الباحص، أن يرى آثر ما قدم في البرنامج على أرض الواقع وتحويل التحديات إلى إنجازات بما يدفع من العمل الإعلامي الهادف على خارطة المجتمع التعليمي الواسعة عبر توظيف سلسلة من البرامج الإعلامية التي تتبناها إدارة الإعلام والاتصال بتعليم المنطقة.

وفي الأثناء تضمن البرنامج حزمة من المحاور التي سلط من خلالها الضوء مقدم البرنامج الدكتور صالح الغامدي،  كان في مقدمتها الوقوف على أبرز عناصر كاريزما الإعلامي بدءاً من وقوفه على “لغة الجسد” الاتصال الغير لفظي، مروراً باستعراضه لطريقة الإلقاء الجيد، كذلك مناقشته لمفاهيم التدريب على مهارات العرض للمنسق الإعلامي، وصولاً لوقوفه على إعداد الكلمات المناسبة وتوظيفها بالحدث.

كما أشار الدكتور الغامدي، إلى الهدف الرئيسي من البرنامج والذي يتمثل في تنمية مهارات الأشخاص في مجال الإعلام على امتلاك مهارات التعامل مع المنصات الإعلامية في جميع المحافل والمناسبات.

جدير ذكره تضمن البرنامج إلى جانبه النظري ورشة عمل للمتدربين مارسو خلالها تطبيقات عمليه تزامن معها وضع حزمة من فرص التحسين بما يحقق الأهداف المنشودة.

تصوير : سامي آل مرزوق


 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى