في الملعبالرئيسية
2022-07-06

«النجم الأنيق» … سلمان بن صالح السيهاتي الذي شهد له الأمير عبدالله الفيصل

أشرف السبع - خليج الديرة

التحق بالفريق الأول لكرة القدم وعمره لا يتجاوز السبعة عشرة عاماً ونجح معه في الفوز ببطولة المنطقة الشرقية الريفية عام 1969م والمركز الثاني على المملكة للبطولة الريفية وفي نفس العام حقق مع الفريق بطولة الشرقية على كأس الملك فيصل … هو النجم «السليم» سلمان بن صالح السيهاتي «أبو رامي» نجم الفريق الأول لكرة القدم بنادي الخليج حين كان اسمه نادي النسر الرياضي.

التحق «أبو رامي» بالنادي في منتصف الستينات حيث لعب لفريق الأشبال تحت قيادة المدرب التوسني «رضا السايح»، وبرز كلاعب وسط أنيق وصانع لعب وهداف ولعب للشباب واستدعى للفريق الأول وعمره لم يتجاوز السبعة عشر، والذي نجح في تحقيق بطولة الشرقية على كأس الملك فيصل -رحمه الله- عام 1969م، والمركز الثالث على المملكة بعد الشباب والأهلي وتشرف بالسلام على الملك فيصل -رحمه الله-، واُختير للمنتخب الشرقية عدة سنوات.

كان أبرز لاعبي الوسط في المنطقه حينها بشهادة الأمير عبدالله الفيصل -رحمه الله- بعد نهاية إحدى المباريات بين منتخب الشرقية ومنتخب الغربية في جدة، وأيضاً بشهادة النجم الكبير لاعب منتخب الكويت ونادي القادسية الكابتن حمد أبو حمد في إحدى المباريات بين منتخب الشرقية والقادسية الكويتي عام ٧٩م وكان من أفضل لاعبي الوسط الذين شاهدهم.
ومن أبرز المباريات التي لعبها أمام النادي العربي الكويتي التي انتهت بالتعادل في مهرجان اليوبيل الفضي على تأسيس نادي الخليج عام ٨٠م.
اعتزل «أبو رامي» اللعب تقريباً في بداية الثمانينات الميلادية واتّجه للتدريب على فترات متقطعة وتمّ تكريمه من قبل الأمير سعود بن نايف أمير المنطقة الشرقية في مهرجان عطاء ووفاء لرواد الرياضة السعودية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى