مايسطرون
2022-07-27

شهر التسامي


أتاكَ محرّمٌ شهرُ التسامي

وشهرُ النور يهزأُ بالظلامِ

 

إذا الأيامُ تغربُ من يزيدٍ

فمن وهَجِ الحسين شروقُ نامي

 

لذا كان المحرمُ من حسينٍ

مَضاءً لا يهابُ من انهزامِ

 

ومن حُللِ الشهيد يعزُّ حالٌ

وتشمخُ للسما روحُ الكرامِ

 

تلوذُ منابعُ الإقدام شوقاً

إلى من كان للعزمات حامي

 

إلى نجمِ التّقَدُّمِ والتّرقّي

إلى جنات نصْرٍ واعتصامِ

 

بصدر ابن النبي يقومُ دينٌ

أبيٌّ لا يعيش مع الحرامِ

 

أتى شهر المحرم فيض نحرٍ

يُغيّرُّ لونهُ لونَ الحطامِ

 

يغيّرُ ما تآلف من سرابٍ

ويبدعُ يقظةً بعد المنامِ

 

بشهر محرمٍ أفراخُ طه

تُذَبّحُ قربةً للإنتقامِ

 

لأنّ الدين قد سمقتْ سماهُ

ونهجَ محمدٍ هديُ الأنامِ

 

فلم تطقِ اللئامُ نصوع حقٍّ

فصار جوابها صخَبَ السهامِ

 

وصبّتْ فوق أحمدَ سيل حقدٍ

فكان الطّفُ بالأطهار دامي

 

وأوداج الرسالة قطّعوها

فماذا بعد ذبح السبط ظامي

فنِحْ وابكِ الحسينَ بلا فتورٍ

 

حسيناً واشهيداً و إمامي

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى