وطنالرئيسية
2022-08-12
بعد تزايد عدد الوفيات في الآونة الأخيرة..

«السكتة القلبية» تقصف بأرواح صغار السن والشباب

زينب علي - خليج الديرة

شكلَّ الموت المفاجئ عند الشباب وصغار السن في الآونة الأخيرة صدمة عائلية للمتوفي ومحيطه، وبات ناقوس خطرٍ يهدد حياتنا ومن حولنا…

وأثار ارتفاع عدد الوفيات بالسكتة القلبية بين فئة الشباب خلال الأعوام الماضية حول العالم لا في المنطقة العربية والخليجية وحسب، تساؤلات حول أسباب تلك السكتة، وعلاقتها بتغير نمط الحياة، وطبقاً لتصريحات سابقة للدكتور «ماجد الفياض» استشاري كهربائية القلب بمستشفى الملك فيصل التخصصي لصحيفة «الرياض» قال إن معظم حالات الموت الفجائي تكون بسبب اضطرابات في الشريان التاجي للقلب (الذبحة القلبية)، وهي تمثل نحو 70- 80% من حالات الموت الفجائي.

تغيير نمط الحياة

ولفت إلى أن التدخين، ونمط الحياة السلبي من المسببات الرئيسية للتعرض لهذه الظاهرة، منوهاً بإن التدخين يرفع احتمال الموت الفجائي ثلاثة أضعاف.

وتابع: تبقى حالات الموت الفجائي التي لا تكون بسبب أمراض الشريان التاجي هي الأكثر وقعاً وتأثيراً على المجتمع بشكل عام فهي تحدث لصغار السن والرياضيين وقد تكون بدون أي أعراض سابقة.

لا أسباب

أما طبيب الطوارئ ، ومستشفى سليمان الحبيب «حسين السادة»، أوضح لصحيفة «خليج الديرة»
أن بعض السكتات القلبية ليس لها أسباباً واضحة يعلم بها المريض أو عائلته مسبقًا، غير أنه من الممكن لمن عانى من أعراض مرتبطة بالقلب؛ كضيق التنفس، وألم الصدر، أو الأغماء في بعض الأحيان، أن يكون عرضة للسكتة القلبية أكثر من سواه.

وأضاف: السكتة القلبية أو الموت المفاجئ قد يحدث أثناء تأدية التمارين الرياضية، أو في وقت الراحة، أو النوم كذلك، كما أن هناك بعض الحالات التي تسبب الوفاة المفاجئة بعد أيام أو أسابيع من تلف الدماغ مما ينتج عنه التوقف المفاجئ للقلب.

ظاهرة الموت المفاجئ

وأعزى الدكتور السادة ظاهرة الموت المفاجئ لعدة أسباب منها عدم انتظام ضربات القلب خصوصًا أثناء ممارسة الرياضة، واعتلال عضلة القلب، وأيضًا انخفاض إمداد القلب بالدم أثناء التمرين، وربما يكون السبب تشوهات في الشريان التاجي منذ الولادة، وقد تشكل معاناة أحد أفراد الأسرة من مشكلة في عضلة القلب عاملًا مساعدًا للإصابة بالسكتة القلبية، وسبب آخر للموت المفاجئ هو وجود إضطرابات كهربائية عند المصاب، وحدوث إغماء أو نوبة دون سابق إنذار وأثناء التمارين، وآخرها التاريخ العائلي للمصاب.

احصائية

ووفقاً لآخر إحصائيات منظمة الصحة العالمية فإن عدد الوفيات بسبب أمراض القلب وصل لما يقرب من تسعة ملايين حالة وفاة عام 2019.

“`ماذا تفعل عند حدوث السكتة القلبية“`

-اتصل بالطوارئ المحلي، لا تتجاهل أعراض الأزمة القلبية إذا لم تتمكن من وصول سيارة إسعاف أو سيارة طوارئ إليك، اطلب من أحد الجيران أو صديقك نقلك إلى أقرب مستشفى.

-امضغ وابتلع الأسبرين أثناء انتظار المساعدة الطارئة، يساعد الأسبرين على منع تجلط الدم، عند تناوله أثناء نوبة قلبية يمكن أن يقلل من تلف القلب، لا تتناول الأسبرين إذا كنت تعاني من حساسية تجاهه أو أخبر طبيبك بعدم تناول الأسبرين أبدًا.

-تناول النتروجليسرين ، إذا تم وصفه، إذا كنت تعتقد أنك تعاني من نوبة قلبية، وكان طبيبك قد وصف لك النتروجليسرين مسبقًا؛ فتناوله وفقًا للتوجيهات أثناء انتظار المساعدة الطبية الطارئة.

-ابدأ الإنعاش القلبي الرئوي إذا كان الشخص فاقدًا للوعي، إذا كان الشخص لا يتنفس أو لم تجد نبضًا ، فابدأ في الإنعاش القلبي الرئوي للحفاظ على تدفق الدم بعد أن تطلب المساعدة الطبية الطارئة.

-ادفع بقوة وبسرعة وسط صدر الشخص بإيقاع سريع نسبيًا و مايقرب من 100 إلى 120 ضغطة في الدقيقة.

-إذا كان جهاز إزالة الرجفان الخارجي الآلي (AED) متاحًا على الفور، وكان الشخص فاقدًا للوعي؛ فاتبع تعليمات الجهاز لاستخدامه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى