2013-10-24

290 ألف زائر يختتمون فعاليات مهرجان «الدوخلة» بالقطيف

جعفر الصفار - القطيف

اختتمت مساء الاربعاء فعاليات مهرجان «الدوخلة» في نسخته التاسعة، والذي أقيم على ساحل تاروت بالقطيف، والذي شهد العديد من الفعاليات على مدى 10 أيام، حيث سجل المهرجان حضورا كبيرا من الزائرين لمختلف الفعاليات بلغ أكثر من 290 ألف زائر، ليتخطى حاجز النسخة السابقة في العام الماضي والذي بلغ 260 ألف زائر، كما بلغ عدد الزوار 47 ألف زائر وزائرة يومياً، مقابل 46 ألفا في اليوم الواحد في نسخة العام الماضي للمهرجان.

وعلى أنغام «الليوه» وأهازيج وأنغام الأطفال بأنشودة الدوخلة التراثية الشهيرة «دوخلتي حجي بي، ليمن يجي حبيبي، حبيبي راح مكة، ومكة المعمورة، فيها السلاسل والذهب والنورة»، ويعد المهرجان أحد أهم المهرجانات في المنطقة الشرقية، حيث سجل رقمًا قياسيا في أعداد الحضور والزوار من أهالي المحافظة وخارجها وخاصة مواطني دول الخليج العربي، فيما شهد المهرجان في لحظاته الأخيرة ازدحاما بالحضور وخاصة من الأطفال الذين استمتعوا بفعالياته، مجسدا مزيجاً من الماضي والحاضر وأتاح التنوّع والتجاور بين الأجنحة وتقارب أوقات الفعاليات وفرصاً عائلية للترفيه الذي جمع معاني اجتماعية وتراثية وثقافية تناسب الجميع، بالإضافة لموقعه المميز بيئياً.
من جانبه أوضح نائب رئيس المهرجان حسن الصفار، أن الآلية التي يعتمدون عليها في إحصاءات أعداد الزوار يقوم بتنفيذها متطوعون يدويا لاحتساب أعداد الحضور منذ بداية استقبال المهرجان للزوار منذ الساعة الثالثة عصراً، وحتى الحادية عشرة والنصف مساءً.

كما جذب الفنانان داوود حسين وخالد البريكي، زوار المسرح والذي ازدحم بالحضور على عروض المسرحية الخليجية الاجتماعية الفكاهية «بتشاهي»، من إخراج محمد الحملي، وتأليف محمد العيسى ومحمد الحملي، بمشاركة مبارك المانع، عبدالعزيز الزيد، ومحمد الحملي، ومن انتاج حسن قريش، كما شهد المسرح الخارجي إقبالًا من الزوار لمشاهدة العروض الحية التي تقام في الهواء الطلق بالقرب من ساحل البحر، واستمتع الحضور بالعروض النارية.

وخصص المهرجان ركنا للمقهى الشعبي، وركنا لمدينة الألعاب الترفيهية، وقسما خاصا بالفعاليات النسائية، ومعرضا للأسر المنتجة، وخيمة للتسوق العائلي، بمشاركة عدة جهات حكومية، بالإضافة لخيمة الطفل العالمية، فيما سعت إدارة المهرجان لتنمية حب القراءة في نفوس الأطفال، واعتماد الطفل على نفسه حين حضوره في الخيمة المخصصة للأطفال في القسم النسائي، بإشراف 10 فتيات مؤهلات للتعامل مع الطفل.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *