2013-10-26

نهاية.. الغبار و”الدر السبعون” يجلب البرودة للشرقية

أحمد المسري – الدمام

أوضح موقع الرئاسة العامة للأرصاد وحماية البيئة بالمملكة، أن السماء غائمة جزئياً على أجزاء من جنوب وغرب المملكة، تتخللها سحب ركامية رعدية على مرتفعات (عسير – جازان والباحة) تمتد حتى مرتفعات الطائف وتزداد الرطوبة خلال ساعات الليل والصباح الباكر على الأجزاء الساحلية لغرب المملكة، مع فرصة لتكون الضباب الخفيف.
وتشير التوقعات إلى أن الرياح التي تنتاب ساحل البحر الأحمر، ستكون غربية بوجه عام تتحول إلى جنوبية غربية على النصف الجنوبي بســرعة 15 – 35 كيلو متر في الساعة، وارتفاع للموج من متر إلى متر ونصف المتر بحالة متوسط إلى خفيف.
بينما ستشهد مياه الخليج العربي رياحا سطحية شمالية غربية إلى شمالية بســرعة 15 – 35 كيلو متر في الساعة، وارتفاع الموج من نصف متر إلى متر ونصف، يصل إلى مترين فترة الظهيرة، حالـة البحر متوسط الموج.
من جانبه، أكد الباحث الفلكي وعضو جمعية الفلك بالقطيف سلمان الرمضان أن يوم الأربعاء المصادف 23 أكتوبر، بدأ فيه الدر السبعون ” العشره السابعة ” من سنة سهيل. وهو جزء من الوسم وفيه بروده بالليل، ويشهد فيه اصابات الأنفلونزا بسبب تغير الأجواء من حال إلى حال. مؤكدا أن الحالة الجوية مستمرة كما هي في الوقت الحالي، وسوف تواصل الرياح السطحية المثيرة للغبار حتى هذا اليوم، وبعدها يشهد تحسنا من ناحية الغبار والعوالق الترابية.
وأكد الرمضان نحن نعيش طالع العواء، وأن الرياح في هذا الطالع تكون متقلبة الاتجاه وسرعتها متوسطة إلى خفيفة وخاصة في الأيام الأولى من هذا الطالع، وفي نهاية الوسم تهب الرياح الشديدة الباردة خاصة الجنوبية المدشنة لدخول فصل الشتاء. لافتا أن الكتله الهوائية مستمرة وستغير في الأجواء .
وأشار موقع الأرصاد إلى أن الغبار قد استمر حتى نهاية الخميس الماضي، وبدرجة حرارة 32 للدرجة المئوية العظمى، وتكون درجة الحرارة الصغرى 18 درجة مئوية. وسوف تكون الأجواء صحوا حتى يوم الاثنين القادم. وتكون درجات الحرارة فيها بين 19 و 21 درجة للصغرى.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *