2013-10-27

«تهالك الخدمات» يمنع تصريف الأمطار بحي البحر

جعفر تركي ـ القطيف

قال مدير عام إدارة العلاقات العامة والإعلام والمتحدث الإعلامي بأمانة المنطقة الشرقية محمد بن عبدالعزيز الصفيان: إن المعوقات التي واجهت مشروع تصريف مياه الأمطار، بحي البحر بالقطيف؛ بسبب قدم وتهالك الخدمات في هذه المنطقة القديمة. جاء ذلك؛ ردا على استفسار حول وصف سكان الحي المقاول بغير الكفء وان اخطاءه كثيرة حيث يعمل على حفر موقع ثم يكتشف ان هناك خطأ فيردم الموقع، ويقوم بحفر آخر، إضافة إلى توقف العمل في المشروع أكثر من مرة خلال ستة أشهر.

وبيّن الصفيان أن المشروع عبارة عن تمديد شبكات لتصريف مياه الأمطار، مربوطة على الشبكة القائمة بشارع القدس بمسمى «درء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار بالقطيف م6 «
وأشار إلى أن أعمال التنفيذ بدأت وتم تسليم الموقع للمقاول المنفذ للمشروع بتاريخ 22/9/1434هـ وبعقد قيمته 7,999.475 ريالا لمدة 16 شهرا، وكون حي البحر من المناطق القديمة والخدمات الموجودة غالبيتها قديمة ومتهالكة، وسببت العديد من المعوقات خلال فترة العمل، إلا أنه وضمن خطة العمل فقد تم انجاز المشروع بموعده المحدد، وأن ما هو موجود من أعمال حاليا هي ضمن مشروع جديد تحت مسمى «المرحلة الثانية – درء أخطار السيول وتصريف مياه الأمطار بالقطيف م7 »ومن المتوقع الانتهاء من المشروع خلال الستة الأشهر القادمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *