2013-10-30

قبل وصول «الجامبو».. أسعار الأسماك تتراجع 30 بالمائة

أحمد المسري ـ القطيف
سمك «الميد» سجل ارتفاعا ملحوظا بأسواق القطيف

سمك «الميد» سجل ارتفاعا ملحوظا بأسواق القطيف

أدى تدفق كميات كبيرة من مختلف أنواع الأسماك على أسواق المنطقة الشرقية إلى ثبات انخفاض الأسعار بنسبة 30 بالمائة رغم الرياح التي ضربت المنطقة الأسبوع الماضي وتنافس عدد من الأطراف في شراء كميات كبيرة من الأسماك.

فيما يبدأ هذه الأيام خروج الروبيان “الجامبو” الكبير الذي تترقبه الأسواق، بينما تأرجح سعر سمك الهامور بين 50 و 65 ريالاً للكيلو الواحد وفقا لموطن صيده واذا كان بلديا أو مستوردا، بعد أن وصل سعر المن زنة “16” كيلو الى 1200 ريال قبل عيد الأضحي الماضي.

وقال بائع الأسماك عادل على الحزام: إن الانخفاض دفع المواطنين لمواصلة الشراء في ظل تنافس الجهات الأخرى مثل المطاعم والفنادق والشركات على الشراء بكميات كبيرة خاصة مع زيادة الأسماك التي دخلت أسواق الأسماك بالشرقية خاصة سوق السمك بالقطيف هذه الأيام بنسبة زيادة قدرها 50 بالمائة عن فترة ما قبل عيد الأضحى، ما أدى لانخفاض الأسعار بنسبة تجاوزت 30 بالمائة عن فترة ما قبل العيد المبارك.

وتراجع ملحوظ في أسعار «الشعري»

وتراجع ملحوظ في أسعار «الشعري»

مشيرا الى أن سمك الشعري قد يكون في مقدمة الأسماك من حيث تسجيل الحضور، وقد يأخذ نسبة 25 بالمائة من المجموع الكلي لأصناف الأسماك المتواجدة في ظل تراجع سعره إلى 20 ريالا للكيلو الواحد، بينما انخفض سعر سمك الكنعد الذي كان محلقا في الوقت الراهن بعد وصول الكنعد العماني الى “35” ريالا للكيلو و 45 للكنعد المحلي بعد أن وصل سعره الى 70 ريالا قبل عيد الأضحى.
فيما بلغ سعر سمك الربيب والحايسون 20 ريال للكيلو، ولايزال سمك الميد عالي الأسعار وبلغ سعر الكيلو منه 25ريالا ، وثلاجته بسعر 800 ريال بوزن يتراوح بين 32 و 35 كيلو.

أما سمك الصافي المحلى فتوقف عند 20 ريالا للكيلو ، واضاف الحزام إن الوقت الحالي يعد موسم سمك الربيب وسمك الصافي والفسكر والميد والكنعد ، وأرجع الحزام انخفاض الأسعار لكثرة واردات الأسماك في الأسواق بسبب برودة الأجواء والماء التي جعلت مياه الخليج تكثر فيها أصناف الأسماك، فيما يبدأ هذه الأيام خروج الروبيان “الجامبو” الكبير الذي تترقبه الأسواق.

مشيرا الى تداول معلومات عن بدء السماح بصيد الروبيان في شاطئ نصف القمر الذي يتميز بسواد جسمه وكبر حجمه هذه الأيام وتباع ثلاجته بسعر 800 ريال ، وهو ما دفع العديد من الصيادين للانتقال إلى هناك وهو ما سيسهم بدوره في زيادة كميات الروبيان بالأسواق وقد يؤدي لانخفاض أسعاره التي صبغت باللون الأحمر بعد الأسبوع الأول من الموسم في 24 من شهر رمضان الماضي، ولا تزال أسعار الروبيان محلقة عاليا ومبالغا فيها.
فالنوع الذي كان بسعر 400 ريال العام الماضي كحد أقصي أصبح اليوم بسعر 600 ريال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *