2013-11-01

شرب الأم المرضعة «القهوة» يُقلل نوم الطفل

الأحساء – غادة البشر

أكد مختصون في التغذية على ضرورة ابتعاد الأم المرضعة عن بعض أنواع الأغذية التي قد تضر بالرضيع، مشيرين إلى أن القهوة على رأس القائمة. حيث أوضحت اختصاصية التغذية زهرة الحسين أن شرب الكافيين مضر للمرضع لأنه يصل لحليب الأم، ولأن الأطفال غير قادرين على إخراجه بسرعة وفعالية البالغين، مما يسبب بعض الاضطراب والانزعاج وقلة النوم، ومن الأغذية الضارة الخضراوات المسببة للغازات التي تصيب الطفل بالغازات والمغص، كذلك الفواكه الحمضية والعصائر قد تضر جهازي الطفل الهضمي والجلدي غير المكتملي النموّ ما يؤدي إلى بعض الانتفاخ أو التقيّؤ أو الطفح الجلدي في منطقة الحفاض، وتشير الحسين لضرورة تجنب الأطعمة الحارة لأنها الأكثر تأثيراً، كذلك يجب الابتعاد عن الثوم لأنه ينتقل للحليب وقد ينفر الطفل من حليب أمه، كما يجب عدم الإكثار من الفستق والقمح والمنتجات اللبنية والبيض، وكذلك السمك ولا بأس من تناول الأسماك الصغيرة كالسلمون والتونا لأنها تحتوي على زئبق أقل، وتتطرق الحسين للحديث عن البقدونس فعلى الرغم من أنه واحد من أكثر الخضراوات الورقية فائدة، إلا أنه لا يجب الإكثار منه للمرضعة لأن الإكثار منه قد يقلل من كمية الحليب التي ينتجها جسم المرضعة.

من جانبها أوضحت اختصاصية الأطفال حديثي الولادة الدكتورة رانيا عمر أن هناك بعض المواد الغذائية التي يُشتبه بأنها تعرّض الأطفال لمشكلات عند مرورها إليهم عبر حليب الأم، ما يؤدي إلى احتمال تسبّبها بغازات كثيفة وأعراض المغص وحتى الإسهال. من هذه المواد الشائعة الطماطم وكميات كبيرة من العصير أو الفاكهة الحمضية والثوم والبصل النيئ والملفوف وملفوف بروكسل الصغير والفراولة والفطر والمشروبات الغازية والأطعمة شديدة التوابل والشوكولاتة وكل أنواع الفاصوليا. ومن غير الضروري التوقّف كلياً عن تناول هذه المواد الغذائية، ولكن يُستحسن تناولها باعتدال.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *