وطن
2013-11-09

التغطية الإعلامية لملتقى الطفل الحسيني 2 في يومه الأول

فاطمة عبد النبي

ملتقى الطفل الحسيني الثاني
الزمان: الجمعة 4-1-1435
المكان: مأتم النمر

افتتح برنامج الطفل الحسيني الثاني لهذا العام -ببركة الصلاة على محمد وآل محمد-الطفل الموهوب حسن الرميح بقراءة آيات من الذكر الحكيم.
ثم تبع السيد تقي قراءة القرآن بالقصيد…ة الولائية طلائع الولاء حناجر الدماء

وفيما بعد اعتلا الطفل محمد المشامع المنبر صاحب الصوت الملائكي وآيات الحسين على لسانه الصغير تحاكي واقعة الطف وصوته الشجي يجسد ملامح مآسيها. في الفقرة التالية لسابقتها حاور الشيخ عبد المحسن النمر الأطفال في نصرة الحسين وكيف يكونوا من أنصار الحسين في الدنيا والآخرة آملا رؤيتهم شباب يخدمون الحسين ولو من دون عين أو يدين وأشار الى أنه يشعر بالسعادة لقيام مثل برنامجنا برنامج الطفل الحسيني في المجتمع الموالي حتى نغرس القيم في ابنائنا ويضل الحسين راية مجدنا ثم ذهب الى ركن التوقيع ليعاهد امامنا الحسين عليه السلام بأنه رهن الولاء اليه.. اما ما جعل المكان يستقر بحلول السكون بين زواياه هو اجتماع الكوادر تحت الكساء الأخضر حيث قرء حديث الكساء وحلت في المكان الرحمة والبركة بفضل محمد وآل محمد عليهم الصلاة والسلام.. آخر ما قدم في اليوم الأول هو اجتماع الإعلامي حسين التاروتي مع حسن الرميح و والدته الموقرة في حلقة تعارف ليحظى المجتمع بمعرفة الطفل النابغة حسن ابتدأها بالصلاة والسلام على محمد و آل محمد , ثم عرض الرميح سيرته الذاتية منذ عمر الثانية حيث اتقن القراءة بمهارة وأحب القرآن وحفظ ما تيسر منه و حتى بلوغه سن الرابعة والتي أتقن فيها قراءة المصحف قراءة مجودة صحيحة ثم انتقل بعد ذلك الى الإبحار في اللغات واتقان قراءتها وتعلم الحاسوب وتعلم الأدب بل أتقن البحور الشعرية في علم العروض وحفظ مفاتيح البحور والأوزان الشعرية، وبعد أن ختم حسن كلامه ذكرت والدته قصة المعاناة الصعبة والطويلة التي عاشتها مع حسن منذ أن ولدته وهو يقاسي سبعة شهور بين أركان المشافي الى أن تعافى ثم بدأت في التحدي وفي تربيته بعد خروجه وكيف كانت بداية ظهورها معه الى المجتمع مؤلمه لكنها تغلبت عليها، و بعد أن غرد الرميح بتغاريده الحسينية النابعة من قلب صغير حجمه كبير بحبه شارك الحضور بمداخلات الشكر والثناء على حسن فمنهم من قال بأننا جميعا نحب الحسين لكن حسن أحبه بطريقه مختلفة تجعلنا نراجع ذاتنا في تغذية هذا الحب ومنهم من قال بأنه ليس من ذوي الاحتياجات الخاصة انما هو تمثال لذوي القدرات الرائعة بالإضافة الى الكلمات الطفولية البريئة التي اهدوها الأطفال الحسينيون الى حسن….

هذا وقد تم تفعيل بعض الأركان المصاحبة لبرنامج الطفل الحسيني كركن القصص و المزار الحسيني فنعم نحن ابناء الحسين و طلاب الحسين ننهل منه القيم التي توضع على رأس كل القمم….

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى