وطن
2015-02-13

” كلنا مسئولون ” ملتقى المسؤولية الاجتماعية في مركز التنمية الاجتماعية بمحافظة القطيف

كرامة المرهون - خليج سيهات

نظم مركز التنمية الاجتماعية بالقطيف ملتقى المسؤولية الاجتماعية تحت شعار “كلنا مسئولون ” على مسرح التنمية يوم الخميس 23/4/1436 هـ وقد حضر الملتقى العديد من الشخصيات اللاتي كان لها دور في إثراء العمل الجماعي والاجتماعي.
و من بين الشخصيات التي تشرف الملتقى بحضورهن الأستاذة”لطيفة التميمي”مديرة مكتب الإشراف الاجتماعي النسائي بالدمام والدكتورة”نهاد الجشي”عضو مجلس الشورى والسيدة”زكية العوامي”مديرة مركز التنمية الاجتماعية بالقطيف سابقاً والعديد من الشخصيات الأخرى .
وقد تنوعت فقرات الحفل بدءً من بسملتة بالقرآن الكريم وختاماً بالتكريم ، حيث قرأت القارئة “فاطمة الخويلدي” آيات من الذكر الحكيم ثم انطلقت مسيرة الملتقى بالترحيب بالحضور والتعريف بالجهات المتواجدة وتسليط الضوء عليها .
وقد تواجد في الملتقى ممثلات برامج “المسؤولية الاجتماعية ” وتم تكريم القائمين عليها تعزيزاً لدورهن البناء في المجتمع ، كمشروع اللجنة النسائية بلجنة التنمية الاجتماعية بالحلة ” نحو التفوق والنجاح ” والذي تم تطبيقه في المدرسة الابتدائية الأولى لتشجيع الطالبات على التفوق الدراسي بجمع أكبر عدد من نقاط التفوق واستبداله بهدايا تشجيعية يتم توفيرها للطالبات .
و ” مكتبة حكاية قمر ” فقد كان لحكايتها بريق من الجد والاجتهاد في الجهات الرسمية للوصول بها إلى مستوى متقدم من العطاء والإنجاز ، و مثلتها الأستاذة “هاجر التاروتي “.
وما زال للقراءة مكان حيث تواجدت الأستاذة “حنان محيميد “مع ” مجموعة نادي القراء الثقافي ” وتحدثت عن تجربتها مع القراءة وما أحدثته من تغيير لمفهوم كلمة أمة ” اقرأ لا تقرأ”
وللفنانة “زهراء الضامن” والتي أصبحت غنية عن التعريف بمشاركاتها المحلية والدولية وكسر الطوق للانطلاق بجراءة وشجاعة دور كبير في تحدي الإعاقة البصرية،من خلال النحت وتشكيل الصلصال حتى أصبحت فنانة مبدعة يشار لها بالبنان .
و “أدرينالين ” اسم لفريق تطوعي يضم مجموعة من الفتيات في عمر الزهور لم يجتزن المرحلة الثانوية بعد لكن تطلعهن ونظرتهن الخضراء للبيئة جعلتهن يطلقن مشروعهن والذي يهدف لزرع نصف مليون نبتة خلال العام .
وأخيراً “جائزة القطيف للإنجاز التي أصبحت بصمتها في كل محفل شاهد على نجاحها وتألقها عام تلو العام والتعريف بمسيرتها وسلم الارتقاء بها منذ تأسيسها .
ولإطفاء جو من المتعة الممزوجة بالفائدة قدمت موظفات المركز مشهد تمثيلي سلطن فيه الاضواء على بعض القضايا الهامة للمجتمع .
وفي كلمة لمسئولة الملتقى الاستاذة “زينب الأسود ” “نجتمع هنا لنؤكد بأننا مدركون لأدوارنا لا نجزئ مسؤولياتنا بل نتقاسمها، ولقاءنا اليوم يجسد تلك المسؤوليات التي ندرجها تحت حس المسؤولية الاجتماعية، والتي تعتبر واحدةً من دعائم الحياة المجتمعية، ووسيلة تقدمها الفردي والجماعي، حيث تقاس قيمة الفرد في مجتمعه بمدى تحمله المسؤولية تجاه نفسه وتجاه الآخرين” .
وقد كان ” للأسود ” كلمات مع شرائح الملتقى عبرت عنها بمحطات فكانت المحطة الأولى للمؤسسات الاجتماعية ويمثلها القسم النسائي بمركز التنمية الاجتماعية بمحافظة القطيف بإدارته ومنسوبيه قائلة “نحن هنا نعاهدكم أن نكون معكم شركاء في بناء نماذج التوحّد مع المجتمع “.
و المحطة الثانية هي للمشاركات ممثلات برنامج المسؤولية الاجتماعية وكلمة شكراً لهم لإدراكهم أدوارهم والتزامهم بواجبهم في إحداث التغيير المطلوب للبناء الاجتماعي.
وفي ختام الملتقى تم تكريم الجهات المشاركة ثناءً وشكراً لمجهوادتهن وشراكتهن في رفع حس المسؤولية الاجتماعية في المجتمع .

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى