كشكول
2015-03-14

أكثر من 150 طفل زائر في اليوم الثاني لركن ريشة و ورق

اللجنة الاعلامية

بين القصة والبيئة

مهرجان الطفل البيئي “بيدي احتضن بيئتي” والذي افتتح مساء الخميس 21 جمادى الأول بتنظيم من فريق الصحة والبيئة بلجنة التنمية الثقافية والاجتماعية بجمعية العطاء النسائية الخيرية بالقطيف ضم أركانًا متنوعة تحمل هدفًا بيئيًا ساميًا فمابين ركن الحكايات والقصص الهادفة في ركن مكتبة حكاية قمر و تشرف عليه زينب مالك المرهون وأشارت إلى أن الركن يتناول قصص تحمل نفس هدف المهرجان فبين قصة تتحدث عن شخصية “أبو رامي” عامل النظافة وكيفية استغلاله المثمر للمواد الصالحة للاستعمال من النفايات وإعطائها لأبنائه وجيرانه لإعادة تدويرها وصنع أشياء مفيدة ،فكان تكريم رئيس البلدية له بالمقابل كعرفانًا لصنيعه،وقصة (هدية لي) وهي تعرض بعض المشاكل البيئية فتناولت هدية أب لأبنه عبارة عن سيارة يتخيل كلما انتقل من مكان إلى آخر في الغابات وانقراض الحيوانات أو في البحر وتلوثه بالزيوت والأوساخ أو في السماء ومشكلة ثقب الأوزون فيحلق بخياله في جميع الأماكن أن سيارته تتحول إلى وسيلة لحل المشكلات التي تعترضه.

استهلك صح

أشارت افتخار المصطفى وفاطمة ملك عضوتا فريق الصحة والبيئة ومسؤولات ركن استهلك صح إلى فكرة بث الوعي المجتمعي بأهمية التدوير ، والتي يتبناها الركن من قصص وألعاب قديمة صالحة للاستخدام عوضًا عن رميها وبأسعار رمزية لتكن في متناول الجميع ،وأفادتا أن الركن احتوى على مجموعة قصصية تعليمية وموسوعات وروايات وكتب إسلامية وإنجليزية ،صُنفت في مجموعات لسهولة بيعها،وأضافتا أن الأسعار التي وضعت هي أسعار رمزية ليستفيد منها الجميع ،كما يحتوي الركن على أنوار للحدائق صديقة للبيئة  تستمد الطاقة الشمسية لتعمل في الليل.

الرعاية النهارية

وتشرف على ركن الرعاية النهارية المساعد الإداري للمركز والعلاقات العامة ميثاق الجنابي ،والمختصة الاجتماعية سوسن الراشد،وسميرة العمار وفاطمة الفوير معلمتان في المركز ،يحتوي الركن أعمالًا لأطفال ذوي الاحتياجات الخاصة استخدمت من مواد بيئية صالحة للاستخدام ،ويميز الركن شجرة البصمة ،يبصم فيها الأطفال الزائرين باللون الأخضرـوتمثل البصمات أوراق الشجرة ،بالإضافة إلى لوح فنية من أعمال أطفال المركز.

سيد تدوير

أما الركن الخاص بسيد تدوير فأشرفت عليه عضوات من فريق الصحة والبيئة لبيع مجسمات سيد التدوير والذي يمثل الكرة الأرضية بشكل سلة قمامة،ويهدف الركن لترسيخ فكرة التدوير والحفاظ على البيئة ليكن سيد تدوير صديقًا لهم كما يوجد أقراص تحتوي على أناشيد تخص البيئة.

ريشة وورق

الفنانة أميرة الموسى كان لها ركن تميز بتوافد الأطفال من الساعات الأولى لافتتاح المهرجان وهو ركن “ريشة و ورق” ،وأفادت الموسى أنها ومن خلال الركن اكتشفت مواهب مميزة من الكبار والصغار فهو ركن التعبير عن المشاعر،ولم تكن هذه هي المشاركة الأولى لها مع العطاء فكانت من المشاركات في مهرجان البيئة الثالث “قطيفنا خضراء” وكانت لها أيضًا مشاركة بلوحات فنية في العشاء الخيري “أصداف ولآلئ”، التابع للعطاء  من جانب آخر قالت زهراء المدن 14 سنة أن الرسم يمثل بالنسبة لها جانبًا مهمًا في التعبير عن الحالة التي تعيشها من فرح أو حزن،فهي تعشق رسم الأنيمي وقد رسمته ببراءة الطفولة وبراعة الفنان، وكذلك ريناد شعبان 8 سنوات عبرت عن حبها للرسم برسم أمها.

يذكر أن زوار الركن في يومه الثاني تجاوز 150 زائر بينما تجاوز 130 زائر في يومه ألأول.

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى