في الملعب
2015-04-21

الجبلين يفسد فرحة مضر ويضيء طريق القلعة لنصف النهائي


أفسد فريق الجبلين فرحة لاعبي وجماهير مضر وهو يجبرهم على التعادل الايحابي بهدفين لكل فريق في آخر مبارياتهما في الدور التمهيدي لدورة الصعود التي أقيمت على ملعب مدينة الأمير نايف بن عبدالعزيز الرياضية في مدينة القطيف.

وكان التقدم للجبلين بهدف السبق للاعبه راضي زايد ليأتي الرد سريعا من مهاجم مضر مصطفى خضراوي، ويضيف اللاعب صادق ال هزيم الهدف الثاني لمضر، لكن فرحة المضراويين لم تكتمل بعد الهدف التعادل لفريق الجبلين في شوط اللعب الثاني عن طريق اللاعب راضي الشهري.

وكان شوط اللعب الاول قد انتهى بهدفين مقابل هدف لمصلحة مضر بعد ان انحصر اللعب في وسط الملعب وبدا التحفظ واضحا على لاعبي الفريقين حتى الدقيقة 25.

بعدها نشط لاعبو الفريقين وكثفوا هجماتهم ليدرك لاعب الجبلين راضي زايد الهدف الاول لفريقه بتسديدة قوية استقرت في الشباك عند الدقيقة 30.

وبعد دقيقة واحدة عادل النجم مصطفى خضراوي لفريقه برأسية لا تصد ولا ترد وقبل ان يلفظ الشوط الاول أنفاسه يرسل اللاعب صادق ال هزيم تسديدة صاروخية تعلن الهدف الثاني لفريق مضر انتهى عليه شوط اللعب الاول.

ومع شوط اللعب الثاني كثف لاعبو الجبلين هجماتهم على مرمى مضر وسط دفاعات قوية لفريق مضر الذي اعتمد على المرتدات السريعة ولم تشفع لمضر دفاعات المنطقة التي احتكم اليها.

حيث استطاع اللاعب رضى الشهري معادلة النتيجة بهدفين لكل فريق لتتبخر آمال المضراويين ويغادر الفريق البطولة «ويتصدر الجبلين المجموعة برصيد 7 نقاط».

قاد اللقاء الحكم فيصل البلوي للساحة وعيسى خيبري مساعدا أول وعبدالله مساوي حكما ثانيا وسلطان الحربي حكما رابعا للوحات.

تابع المباراة الدكتور خالد المقرن رئيس لجنة المسابقات بالاتحاد السعودي وجاسم الجاسم عضو الاتحاد وعمر المهنا رئيس لجنة الحكام الذي يسجل تواجده اليومي في المتابعة، اضافة الى عدد من رؤساء اندية المنطقة.

بالاضافة للجماهيرية العريضة لمحبي وعشاق نادي مضر الذين لم يتوقفوا عن الهتافات والاهازيج طوال شوطي المباراة لكنهم خرجوا مكسوري الخاطر.

القلعة يسقط التضامن ويتأهل

في المباراة الثانية التي أقيمت على ملعب نادي الخليج التي جمعت فريقي القلعة والتضامن أنهى القلعة المباراة لصالحه بأربعة أهداف مقابل هدفين لفريق التضامن في مباراة كان فيها فريق القلعة الاكثر خطورة والاكثر اصرارا على الفوز طمعا في التأهل الذي كان من نصيبه، ولم يجد صعوبة في الفوز بالمباراة وحملت الاهداف توقيع النجم عبدالمجيد العتيبي كابتن الفريق الذي احرز الهدف الاول وتلاه زميله سعود ناوي بالهدف الثاني الذي انتهى عليه الشوط الاول. وفي شوط اللعب الثاني اضاف اللاعب سعود ناوي الهدف الثالث لفريقه والهدف الثاني له وفي الرمق الاخير من المباراة يستنفر لاعبو التضامن قواهم حيث نجحوا في احراز هدفين قلصوا بهما النتيحة عن طريق أحمد كموكة وسامي مهدي.

وقبل النهاية بقليل يحرز اللاعب مسند الفعيقي الهدف الرابع للقلعة، وبهذه النتيجة يرافق فريق القلعة نظيره فريق الجبلين كوصيف في المجموعة الى مرحلة الدور نصف النهائي برصيد 6 نقاط في انتظار تسمية الفريقين الآخرين من فرق المجموعة الثانية التي ستلعب مبارياتهما اليوم الثلاثاء».

وتستكمل، مساء اليوم الثلاثاء، مباريات الدور التمهيدي لدورة الصعود، بإقامة مباراتين هامتين تجمعان بين فريقي السروات والقيصومة على ملعب مدينة الأمير نايف بن عبد العزيز الرياضية في مدينة القطيف، والربيع والوشم على ملعب نادي الخليج بمدينة سيهات، ونتيجة المبارتين ستحددان هوية الفريقين اللذين سينتقلان إلى مرحلة الدور نصف النهائي من بين فرق المجموعة الثانية»

السروات × القيصومة

مباراة السروات والقيصومة تقام على ملعب مدينة الأمير نايف الرياضية بمدينة القطيف، ويحتاج منها فريق القيصومة إلى نقطة يتيمة ليعلن تأهله رسميا إلى الدور نصف النهائي، حيث يمتلك الفريق أربع نقاط في رصيده قبل هذا اللقاء بعد تعادله أمام الربيع في الافتتاح بدون أهداف، وفوزه الكاسح في الجولة الثانية أمام الوشم بهاتريك نجمه بندر الشمري، بينما تبدو حظوظ فريق السروات ضعيفة جدا، وهو لايملك في رصيده النقطي سوى نقطة واحدة من تعادله الإيجابي أمام فريق الوشم بهدف لكل فريق في لقاء الافتتاح، فيما أخفق في اللقاء الثاني أمام الربيع وتلقى الهزيمة بثلاثة أهداف مقابل هدف، وتبدو حظوظ القيصومة الأوفر للفوز بلقاء التأهل للدور الثاني بينما لايخدم فريق السروات سوى الفوز وحده، لكي يدخل في نفق الحسابات المعقدة.

الربيع × الوشم

لقاء الربيع والوشم يقام في ملعب نادي الخليج في مدينة سيهات، وهو يعتبر تحصيل حاصل لفريق الوشم الذي يدخل إلى ملعب المباراة، وفي رصيده نقطة يتيمة حصدها من تعادله الإيجابي أمام الوشم في مباراة الافتتاح، فيما تلقى هزيمة كبيرة في اللقاء الثاني أمام نظيره القيصومة بثلاثة أهداف مقابل هدف يتيم أحرزه لاعبه مسفر الدوسري، وهو بحتاج إلى الفوز ليتساوى مع فريق الربيع ليدخل في حسابات الربح والخسارة . وفي الطرف الآخر، فإن فريق الربيع يدخل إلى ملعب المباراة وفي رصيده 4 نقاط جمعها من تعادله في لقاء الافتتاح أمام القيصومة، وفوزه في الجولة الثانية على السروات بثلاثة أهداف مقابل هدف يتيم، وفوز الربيع أو تعادله يحسم مسألة الصعود للدور الثاني من البطولة، ويبعد فريق الوشم نهائيا عن بطاقتي الصعود لدوري الدرجة الثانية.»

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى