ads
ads
2015-05-16

مواطنة تتهم مستشفى بالتسبب في بتر أصابـــع­ ابنتها بالقطيف

جمال عبدالله - القطيف ­

اتهمت مواطنة المستشفى المركزي في القطيف بالتسبب في بتر أصابع ابنتها ذات الستة أعوام، بدعوى ارتكاب الكادر الصحي فيه خطأ طبيا، إذ تقدمت بشكوى للشؤون الصحية، التي بدأت التحقق فيها.
وأوضحت فاطمة أحمد البراهيم والدة الطفلة سكينة حسين علي آل مهنا أن ابنتها تعرضت لالتهاب رئوي بعد موجة الأتربة التي اجتاحت المنطقة مؤخرا، حيث اصطحبها أبوها إلى قسم الطوارئ بالمستشفى.
وأضافت أن أحد الأطباء قرر إعطاء الطفلة إبرة مغذٍ، لكن الممرضة فشلت في إدخالها في اليد اليسرى ولم تكن ممسكة بيدها بطريقة صحيحة على حد قولها، مشيرة إلى أنها لفتها أثناء غرز الإبرة بعنف، ما تسبب بحدوث جلطة في يدها.
وأفادت بأن الفريق الطبي في المستشفى حاول إجراء عملية في يدها لمحاولة علاج الجلطة، لكن جميع المحاولات باءت بالفشل، الأمر الذي أسهم في إدخال الطفلة العناية المركزة لمدة 3 أسابيع.
ولفتت إلى أن المحاولات المتكررة لنقل الطفلة لمستشفى الملك فهد بالأحساء قوبلت بالرفض، حيث برر المستشفى عدم قبول الحالة بأنها في مراحل متأخرة، وأصبحت أوعية الكف مسدودة ولا جدوى من علاجها.
وأضافت أنهم حاولوا إدخالها مستشفى الملك فيصل التخصصي بالرياض، لكن طلبهم قوبل بالرفض لعدم وجود سرير شاغر، قائلة: «تم الاتصال بمستشفى الملك فهد التخصصي بالدمام، الذي رفض هو الآخر استقبالها لعدم وجود سرير شاغر».
وتابعت: «ظللنا لأكثر من عشرة أيام نتواصل مع مستشفى الرياض التخصصي على أمل الحصول على سرير، ولكن دون جدوى، وبعد استمرار الاتصالات بهم من قبل مستشفى القطيف، تم الحصول على سرير، إلا أنه كان بعد فوات الأوان، لأن حالة ابنتي قد ساءت، ولم ينفع معها العلاج، حيث تقرر إجراء عملية بتر أصابع لها بالمستشفى هذا الأسبوع، مطالبة بمحاسبة المتسبب في وصول حالة ابنتها إلى هذه المرحلة.
ومن جهته، أكد الناطق الإعلامي بصحة المنطقة الشرقية أسعد السعود تلقي صحة المنطقة الشكوى، مشيرا إلى أنه تم إحالتها إلى إدارة المتابعة الفنية بالمديرية العامة للشؤون الصحية بالمنطقة، وبدأ التحقق فيها، وسوف يتم اتخاذ اللازم على ضوء نتائج التحقيق.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى