عامة
2015-05-23

المرجع الشيرازي يصف الإعتداء بالظالم، ورابطة المنبر الحسيني تستنكر

خليج سيهات

وصف سماحة المرجع الديني آية الله العظمى السيد صادق الحسيني الشيرازي حادثة الاعتداء الإرهابي التي طالت بلدة القديح بالظلم والتعسف.
و استنكر سماحته الجريمة الإرهابية، قائلاً أن أمير المؤمنين الإمام علي عليه السلام لم يسجل في تاريخه ولو لمرة واحدة ممارسة العنصرية بأي نوع، كما لم يمارس التمييز الديني، أو يوجه خطابات الكراهية والتحريض، أو الإرهاب والقهر، والسجن والتعذيب والترويع.
وأضاف أن من الظلم الفظيع أن يمارس ضد شيعته الأبرياء، وبمنهجية كل أنواع التمييز والتحريض والإبادة، بتفجير المساجد كما حصل مؤخراً في بلدة القديح.
و دعا سماحته للشهداء الأبرار برفيع الدرجات والحشر مع محمد وآله الاطهار (صلى الله عليه وعليهم)، و للمجروحين والمصابين بالشفاء العاجل والعافية الجامعة، ولذويهم بجميل الصبر وجزيل الأجر، وللأمة الصابرة المجاهدة بالنصر المؤزّر والفتح القريب وللأعداء بالنكبة والخذلان.

 

رابطة المنبر الحسيني بالقطيف والدمام تستنكر
من جانبها استنكرت رابطة المنبر الحسيني بالقطيف والدمام العمل الإرهابي الذي طال بلدة القديح واصفة إياه بالجبان.
و ذكرت الرابطة في بيان لها أنها تؤكد على أهمية الحفاظ على اللحمة الاجتماعية، والتشديد على نبذ التفرقة بكل أشكالها كخيار وحيد في مواجهة العدو الذي يستهدف أمن الأمة ومقدساتها.
سائلة المولى القدير أن يتغمد الشهداء بواسع رحمته ويسكنهم فسيح جناته.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.

زر الذهاب إلى الأعلى