ads
ads
2015-05-23

إعلام حادثة تفجير القديح يوضح للطلاب تأجيل الاختبارات 

خليج سيهات
أوضحت اللجنة الإعلامية بحادثة تفجير الجمعة الإرهابي في بلدة القديح القرار الصادر من مدير تعليم المنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس في ما يخص موضوع تأجيل الاختبارات بالنسبة إلى طلاب وطالبات بلدة القديح، و الآلية المتبعة في ذلك.
وذكرت أنه تأكيداً للتعميم الوارد لمديري مدارس القديح، و نظراً للقاء بين الدكتور سامي العتيبي مساعد المدير العام للشؤون التعليمية، والأستاذ محمد صالح الجنبي، وبناء على توجيهات مدير عام التعليم بالمنطقة الشرقية الدكتور عبدالرحمن المديرس، فإنه تم التأكيد على أن الامتحانات قائمة لم تأجل.
و بينت أن تأجيل الإختبارات يحق إلى جميع طلاب و طالبات القديح في المرحلة الثانوية و المتوسطة حتى إلى من كان سكنه خارج بلدة القديح، وهو من سكانها، وإن كان يدرس في مدارس خارج القديح فإنه يحق له اختيار موعد امتحاناته، كما يحق له كذلك الاختبار في بعض المواد في الفترة التي يختارها، وإتمام بقية المواد في فترة أخرى، ضمن التالي:
أ ) امتحانات الدور الأول بتاريخ 6 / 8 / 1436 هـ ، إلى 17 / 8 / 1436 هـ .
ب ) امتحانات الدور الثاني بتاريخ 20 / 8 / 1436 هـ ، إلى 24 / 8 / 1436 هـ .
ج ) امتحانات المتعثرين بداية العام الدراسي الجديد 8 / 11 / 1436 هـ ، إلى 19 / 11 / 1436 هـ .
وأهابت اللجنة بطلاب و طالبات الصف الثالث الثانوي تأدية الاختبارات في وقتها المحدد، حرصاً على الاستفادة من الفرص المتاحة للتقديم في الجامعات في مواعيدها المحددة.
وشكر أهالي القديح المدير العام بالمنطقة الشرقي للتعليم على مواساته في مصابهم، و وقوفه معهم في تسهيل اختبارات أبنائه وبناته طلاب وطالبات بلدة القديح، مثمنين هذه الوقفة الصادقة منه.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى