ads
ads
2015-08-08

الشيخ الصويلح يدعو للمزيد من الإهتمام بتراث الشيخ العصفور


دعا الشيخ محمد الصويلح المختصين في الدراسات الحوزية والباحثين في العلوم الدينية للمزيد من الإهتمام وبالوسائل المتعددة بتراث العلامة الشيخ حسين العصفور.

جاء ذلك في محاضرة ألقاها ظهر الجمعة بمناسبة الذكرى السنوية لرحيل المرجع الديني الشيخ حسين العصفور بحسينية السيدة رقية عليها السلام بمحافظة القطيف شرق السعودية.

ووصف الراحل بالإمام المجدد والفقيه المحدث والمقلَّد الجهبذ الذي سخّر حياته لخدمه الشريعة والأمة فنال توفيق الله واستحق رضوانه ، مشيراً إلى أن نسبه يتصل بالأمير بن عصفور زعيم الدولة العصفورية.

وأضاف إلى أن الراحل كان زعيم الفرقة الأخبارية في عصره وشيخها المقدم وعلامتها الجليل وكان من المصنِّفين المكثرين كما قال ذلك الحجة الطهراني.

وأوضح بأنه كان مدرسة خلاَّبة في التعاطي مع من كان يختلف معهم في المباني الاستنباطية فتجده يقول في جوابٍ في محاسنه ( وأما القدح فيهم والكلام بما لايناسب مقامهم مما لاينبغي سلوكه حيث أنهم ممن شيدوا دين الإمامية).

وأشار إلى أنه اشتهر بلقب “العلامة” في الأوساط العلمية ولهذا اللقب دلالته الواضحة على سعة علمه وتبحره.

ودعا الشيخ الصويلح المختصين في الدراسات الحوزية للإهتمام بمطالعة تراث الراحل ودراسته وتدريسه والذي من أهمه:
الأنوار اللوامع في شرح مفاتيح الشرائع ، السوائح النظرية في شرح البداية الحويه ، الرواشح السبحانيه في شرح الكفاية الخراسانيه ، مفاتيح الغيب والبيان في تفسير القرآن ، منظومات في النحو ، كما له ما يزيد على (50) كتاب ورسالة في مختلف العلوم الإسلامية وهي على كثرتها لم يطبع منها إلا القليل.

وفي الختام شكر سماحته القائمين والمهتمين بإحياء تراث العلماء وإحياء ذكراهم وعلى تنظيمهم للبرنامج التأبيني عرفاناً لجهود هذا الفقيه والذي بذل مهجته في خدمة الدين والأمة جمعاء.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى