ads
ads
2015-08-15

إجازة طبيب وعدم وجود البديل يكلِّفان طفلاً ساقَه


تسببت عطلة نظامية لأحد أطباء مستشفى مستشفى عرعر المركزي في بتر ساق طفل بعد تعرضه لحادث مروري، إثر تفاقم حالته التي اضطر معها الأطباء في مستشفى الأمير متعب بن عبدالعزيز في سكاكا إلى بتر الساق.
وكان الطفل علي الهزيمي (4 سنوات) وبعد تعرضه لحادث دعس أمام منزله نهاية شهر رمضان الماضي، نقل إلى مستشفى عرعر المركزي، وبعد إجراء الإسعافات الأولية أشعر المسؤولون في المستشفى والده بتمتع اختصاصي الأوعية الدموية بإجازته وعدم وجود بديل له، الأمر الذي اضطر معه لنقله إلى مستشفى الأمير متعب بن عبدالعزيز في سكاكا قاطعا مسافة 150 كيلومترا.
من جانبه، أكد المتحدث باسم الشؤون الصحية في الحدود الشمالية حمزة بن عوض أن اختصاصي جراحة الأوعية الدموية كان يتمتع وقت دخول الطفل المستشفى بإجازة، ولا بديل له. مؤكدا أن الطفل وجد رعاية طبية كاملة من جانب الأطباء الموجودين، قبل تحويله إلى سكاكا، لافتاً إلى نقل الطفل بسيارة إسعاف المستشفى بكامل طاقمها الطبي.

 

عدم توفر بديل فاقم حالته الصحية

إجازة طبيب تكلِّف طفلاً ساقه في «مركزي عرعر»

عرعر – حمود حجي

دفع الطفل علي سعد علي الهزيمي ساقة ثمناً لعدم وجود بديل لطبيب مختص في جراحة الأوعية الدموية في مستشفى عرعر المركزي لتمتع الطبيب بإجازة سنوية.
وكان الطفل تعرض لحادث دعس أمام منزله نهاية شهر رمضان الماضي، وتم نقله إلى مستشفى عرعر المركزي، وبعد إجراء الإسعافات الأولية أشعر المسؤولون في المستشفى والده سعد الهزيمي بعدم وجود اختصاصي أوعية دموية في المستشفى لتمتعه بإجازته ولا بديل له، وعليه تم نقل الطفل إلى مستشفى الأمير متعب بن عبدالعزيز في سكاكا.
ويروي والد الطفل علي «سعد الهزيمي» مأساة ابنه، ويقول إن مستشفى عرعر حوّل ابنه إلى مستشفى الأمير متعب بن عبدالعزيز في سكاكا، وهي تبعد عن عرعر بمسافة 150 كم، بتاريخ 29 رمضان الماضي، وتم هناك إجراء عمليتين جراحيتين له، لكن الدم لم يصل للأطراف السفلية ما جعل الأطباء يقررون إجراء عملية ثالثة لبتر ساق ابنه البالغ من العمر 4 أعوام.

وأضاف الهزيمي أنه رفع عديداً من التقارير لمستشفيات متقدمة في المملكة ومستشفى أردني بحثاً عن طرف صناعي لابنه بعد بتر ساقه، لكنه لم يجد رداً، ويطالب وزارة الصحة بتكفلها بتركيب طرف صناعي في مدينة الملك فهد الطبيىة؛ حيث إنه قدم ملف الطفل للمسؤولين فيها.
وأكد متحدث الشؤون الصحية في الحدود الشمالية حمزة بن عوض أن طبيب جراحة الأوعية الدموية كان يتمتع وقت دخول الطفل مستشفى عرعر المركزي بإجازة، ولا بديل له.
وبين أن الطفل وقت دخوله المستشفى وجد رعاية طبية كاملة من جانب الأطباء الموجودين، غير أن غياب طبيب جراحة الأوعية الدموية دفع إدارة المستشفى إلى تحويل الطفل لمستشفى الأمير متعب بن عبدالعزيز في سكاكا، لافتاً إلى نقل الطفل بسيارة إسعاف المستشفى بكامل طاقمها الطبي.
«الشرق» حاولت الاستفسار عما جرى للطفل علي سعد الهزيمي في مستشفى الأمير متعب من صحة الجوف غير أنها لم تتلقَّ رداً.
وبحسب إحصائية مصلحة الإحصاءات العامة والمعلومات، يبلغ عدد سكان الحدود الشمالية 320.524 نسمة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى