ads
ads
2015-08-25

ثمان لوحات فنية بمشاركة 50 طفلا في مهرجان الدوخلة

متابعات - خليج سيهات
يختلف اوبريت الدوخلة الحادي عشر لهذا العام والذي يقام في التاسع من شعر ذي الحجة على كورنيش سنابس بمحافظة القطيف باحتواءه على ثمان لوحات فنية تضم 50 طفلاً من الجنسين.
وتتناول اللوح الفنية الإنسان القطيفي ثقافة ونتاجاً، بالإضافة إلى بعض الإلتفات التاريخية الهامة.
و قال مؤلف أوبريت الدوخلة الحادي عشر للزميل “علي العبندي ” ان الأوبريت يقدمرسالته من خلال مجموعة من الأهازيج والحوارات المموسقة بإيقاعات تراثية ولهجة قطيفية مبسطة،وهو من إخراج المخرج محمد الحلال ، وسيناريو ياسر الحسن ، ومتابعة عامة من أمين اليوسف.

وأضاف فتيل أن فكرة الأوبريت تجسد حادثة هبوط طائرة اضطراريا في مطار تاروت منذ 60 عاماً ، واستثمارها لرواية حكاية تدور حول الطيار، كما سيقوم مجموعة من الأطفال بالتعريف بالمنطقة بمجموعة من اللوحات الإستعراضية التراثية ، مدتها نصف ساعة .

 

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى