ads
ads
وطن
2016-01-24

العاب المجمعات وشبح التلوث


ألعاب الأطفال شيء مهم في جدول اهالي الأطفال الذين عادة مايفضلون التواجد في المجمعات للجمع بين التسوق، ومتعة اطفالهم، ناهيك عن قربها من المطاعم.
إلا إن هوس البعض بالنظافة جعل الابتعاد هو الطريق الاسلم في نظرهم، نتيجة لتجمع الغبار والأوساخ.
مشرف موقع مدينة الألعاب في  احد المجمعات التجارية في القطيف ” أنور بوسعيد ” تحدث لخليج سيهات عن نظافة الموقع:بأنه لاتوجد معاناة مع الأوساخ كون النظافة تكون دورية للألعاب، مؤكدا ان التعقيم يتم بشكل يومي للموقع وللألعاب.
وأشار بوسعيد ان هناك فريق للصيانة يتتبع الألعاب يوميا، كما يقوم بتشغيل اللعب ٣ مرات قبل بدء العمل للتأكد من سلامة الألعاب قبل استخدامها من الأطفال.
وأوضح المشرف ان هناك ألعاب يصعب مسكها للبنات فيقوم باستلامها من حيث الجانب الرجالي، مبينا اعطائهم دورة في تشغيل الألعاب لمدة اسبوع بالاضافة الى دورة إسعافات أولية في حال حصل حادث في الموقع.
وذكرت احدى الزائرات للألعاب بأن المكان جيد من ناحية النظافة، مشيرة الى ان الألعاب قليلة التنوع.
1
2
4
زر الذهاب إلى الأعلى